قتيلان في تظاهرة ضد غلاء المعيشة في جنوب افريقيا

تظاهرة احتجاجا على ارتفاع اسعار الخدمات في الاول من آب/اغسطس 2022 في تيمبيسا بجنوب افريقيا
تظاهرة احتجاجا على ارتفاع اسعار الخدمات في الاول من آب/اغسطس 2022 في تيمبيسا بجنوب افريقيا غييم سارتوريو ا ف ب/AFP

جوهانسبرغ (أ ف ب) – قالت أجهزة المراقبة في الشرطة إن اثنين من المتظاهرين قتلا بالرصاص في جنوب إفريقيا الاثنين خلال تظاهرة احتجاجا على ارتفاع أسعار الخدمات وان الشرطة فتحت النار على المحتجين.

إعلان

ونظمت التظاهرة في تمبيسا شرق جوهانسبرغ العاصمة الاقتصادية لجنوب إفريقيا حيث قطع سكان غاضبون خصوصا من أسعار الكهرباء، الطرقات بإطارات مشتعلة وأحرقوا مبنى عامًا.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة البلدية كيليبوغيلي ثيبا ان "قتيلين" سقطا في إطار "التحرك الاحتجاجي الذي جرى في الساعات الاولى من صباح اليوم".

واضافت لفرانس برس "يزعم انهما قتلا بالرصاص".

وقالت المتحدثة باسم جهاز التحقيق المستقل في الشرطة ليزي سابينغ لوكالة فرانس برس في وقت سابق إن تحقيقا جار بعد "اصابة شخص برصاص الشرطة".

تزداد موجة الاحتجاجات في جنوب إفريقيا، أكثر الاقتصادات تطوراً في القارة الأفريقية لكنها تواجه معدلات بطالة وجريمة مرتفعة.

الشهر الماضي ألقى رئيس جنوب إفريقيا السابق ثابو مبيكي باللوم على خلفه سيريل رامابوزا لعدم الوفاء بوعوده محاربة الفقر وعدم المساواة والبطالة التي تطال 34,5 % من السكان مع ذروة نسبتها 64 % تقريبًا بين الشباب.

وكان صيف العام 2021 شهد اضطرابات واعمال نهب غير مسبوقة منذ ثلاثة عقود على نطاق واسع ادت الى سقوط 350 قتيلا.

ونشبت اعمال العنف التي دامت 10 ايام وطالت مناطق عدة في جنوب افريقيا بعد توقيف الرئيس السابق جاكوب زوما بسبب عدة قضايا فساد.