دورة مونتريال للماسترز: نادال ينسحب لاستكمال التعافي

ليس لدي خيار سوى أن أكون حصيفًا في هذه المرحلة وأفكر في الصحة.
ليس لدي خيار سوى أن أكون حصيفًا في هذه المرحلة وأفكر في الصحة. أدريان دينيس ا ف ب/ارشيف

باريس (أ ف ب) – أعلن الإسباني رافايل نادال، المصنف ثالثًا عالميًا، الجمعة انسحابه من دورة مونتريال للماسترز في كرة المضرب لاستكمال تعافيه من تمزق في عضلات البطن، قبل أقل من شهر على انطلاق بطولة الولايات المتحدة المفتوحة.

إعلان

وغردّ المتوج بـ22 لقبًا كبيرًا عبر حسابه على تويتر "منذ الإجازة والعودة لاحقًا إلى التدريب، سارت الأمور على ما يرام هذه الأسابيع. منذ أربعة أيام بدأت أيضًا في تسديد الإرسالات، وبالأمس، بعد التدريب، شعرت ببعض الانزعاج الذي كان لا يزال موجودًا حتى اليوم".

وتابع "لقد قررنا عدم السفر الى مونتريال واستكمال الحصص التدريبية من دون استنزاف نفسي".

ولم يلعب نادال منذ انسحابه قبل مباراته في الدور نصف النهائي من بطولة ويمبلدون الشهر الفائت ضد الاسترالي نيك كيريوس، وذلك نتيجة تعرضه لتمزق في عضلات البطن.

تابع الماتادور المتوج خمس مرات في مونتريال "ليس لدي خيار سوى أن أكون حذرًا في هذه المرحلة وأفكر في صحتي".

وهذا أحدث فصول نادال في سلسلة طويلة من الإصابات وهو يأمل أن يكون جاهزًا لآخر البطولات الاربع الكبرى نهاية الشهر الحالي على ملاعب فلاشينغ ميدوز لتعزير رقيمه القياسي في الـ"غراند سلام"، لا سيما في ظل الغياب المتوقع للصربي نوفاك ديوكوفيتش (21 لقبًا كبيرًا) لعدم تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا، علمًا أنه يغيب عن مونتريال للسبب ذاته.

قبل انتكاسته الأخيرة، غاب نادال 11 مرة عن بطولة غراند سلام منذ بداياته في العام 2003، وانسحب خمس مرات خلال بطولة غراند سلام بسبب الاصابة.

فاز ابن الـ36 عامًا بأول لقبين كبيرين هذا العام، في أستراليا ورولان غاروس، وكان يسعى ليكون أول رجل يفوز بالبطولات الأربع الكبرى في عام واحد منذ الاسترالي رود لايفر في عام 1969.