مقتل شاب فلسطيني خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي شمال الضفة الغربية

فلسطينيون حول جثمان شاب يرقد في مشرحة بعد مقتله  خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في نابلس بالضفة الغربية المحتلة في 18 آب/أغسطس 2022
فلسطينيون حول جثمان شاب يرقد في مشرحة بعد مقتله خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في نابلس بالضفة الغربية المحتلة في 18 آب/أغسطس 2022 جعفر اشتيه اف ب

نابلس (الاراضي الفلسطينية) (أ ف ب) – أكدت مصادر فلسطينية مقتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة في مواجهات ليل الاربعاء 08/17 مع الجيش الإسرائيلي خلال تأمين زوار موقع يقدسه اليهود.

إعلان

وقال الدكتور أمين أبو وردة أحد مسؤولي مخيم بلاطة وطواقم طبية في المستشفى العربي التخصصي في نابلس لوكالة فرانس برس إن "الشاب وسيم نصر خليفة (18 عامًا) وهو من مخيم بلاطة استُشهد متأثرًا بجروح حرجة أصيب بها في الصدر والرقبة خلال اقتحام الجيش الإسرائيلي للمنطقة الشرقية من المدينة خلال تأمين وصول المستوطنين الى قبر يوسف حيث جرت مواجهات".

وأعلن الهلال الأحمر عن إصابة 31 فلسطينيا آخرين خلال المواجهات، ثلاثة منهم في حالة خطرة في نابلس بالقرب من قبر يوسف. وهو موقع يقدسه اليهود لاعتقادهم أنه يؤوي رفات النبي يوسف ابن يعقوب. ويعتقد الفلسطينيون أنه مقام لشيخ مسلم عاش حياته وتوفى أثناء الحكم العثماني.

ويقع الموقع على مقربة من مخيمي بلاطة وعسكر للاجئين الفلسطينيين شرقي مدينة نابلس في الضفة الغربية المحتلة وتجري في أكثر الأحيان مواجهات حوله بين الجيش وشبان فلسطينيين.

من جهته قال الجيش الاسرائيلي في بيان إن جنوده عملوا مع قوات الشرطة الإسرائيلية على تأمين دخول المصلين إلى قبر يوسف في مدينة نابلس، وأثناء ذلك "أطلق الجنود النار باتجاه مسلحين مشتبه بهم باطلاق النار اتجاههم".

واضاف البيان "أن الجنود اصابوا فلسطينيين ولم تقع إصابات في صفوفهم".

في التاسع من الشهر الجاري قتل ثلاثة فلسطينيين، أحدهم ابراهيم النابلسي وهو قائد في كتائب شهداء الأقصى، وجرح نحو 69 آخرين "بالرصاص الحي" بعدما اقتحم الجيش الاسرائيلي مدينة نابلس شمال الضفة الغربية التي تحتلها اسرائيل منذ عام 1967.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية