تايوان تريد رفع نفقاتها العسكرية إلى مستوى قياسي لتبلغ 13.7 مليار دولار

مقاتلات ميراج فرنسية الصنع تابعة للجيش التايواني
مقاتلات ميراج فرنسية الصنع تابعة للجيش التايواني © أسوشيتد برس

تايبيه (أ ف ب) – أعلنت تايوان الخميس 08/25 أنها تعتزم زيادة ميزانيتها العسكرية التي ستصل إلى مستوى غير مسبوق في أجواء تصاعد الخلافات مع الصين التي نفذت هذا الشهر مناورات عسكرية غير مسبوقة قبالة سواحل الجزيرة.

إعلان

واقترحت تايبيه ميزانية عسكرية جديدة بقيمة 415,1 مليار دولار تايواني (13,7 مليار يورو) للعام المقبل بزيادة قدرها 13% بالمقارنة مع ميزانية العام الماضي. وينبغي أن يوافق البرلمان على هذا المبلغ القياسي. وقالت الهيئة المكلفة بالميزانيات في بيان إنه سيتم تخصيص مبلغ شراء طائرات مقاتلة.

وصرح متحدث نقلاً عن رئيس الوزراء سو تسينغ تشانغ "من أجل حماية الأمن القومي ستصل الميزانية الإجمالية للدفاع العام المقبل إلى 586,3 مليار دولار تايواني وهو رقم قياسي".

أدت المناورات العسكرية الضخمة التي قامت بها الصين خلال الشهر الجاري بعد زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايبيه، إلى تصعيد التوتر في مضيق تايوان إلى أعلى مستوى منذ سنوات، ما زاد المخاوف من استخدام بكين القوة للسيطرة على الجزيرة التي تعتبرها جزءا من أراضيها.

وما زالت بكين متفوقة عدديا وبفارق كبير على تايوان التي يضم جيشها 88 ألف جندي في سلاح البر مقابل مليون رجل للصين، حسب تقديرات وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).

وحدثت الجزيرة أسطولها القتالي المتقادم في السنوات الأخيرة وسط مخاوف متزايدة من عمل عسكري من قبل الصين واستمرار طلعات الطائرات الصينية المتكررة في منطقة تحديد الدفاع الجوي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية