مقتل فلسطينيين اثنين برصاص القوات الإسرائيلية قرب رام الله بالضفة الغربية

تظرة لفلسطينيين قرب رام الله
تظرة لفلسطينيين قرب رام الله © أسوشيتد برس

رام الله (الاراضي الفلسطينية) (أ ف ب) – قتل فلسطينيان الإثنين 10/03 برصاص الجيش الإسرائيلي خلال عملية قرب رام الله بالضفة الغربية المحتلة، حسبما أكدت وزارة الصحة الفلسطينية.

إعلان

وتبلغت الوزارة بـ"استشهاد فلسطينيين مواطنين إثنين عقب إطلاق الاحتلال النار عليهما" قرب مخيم الجلزون، على ما جاء في بيان للوزارة. وعرّفت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية (وفا) عنهم بأنهم "باسل قاسم بصبوص (19 عاما)، وخالد فادي عنبر (21 عاما)" مشيرة إلى إصابة شاب ثالث يدعى رأفت سلامة عوض حبش (19 عاما) من بلدة بيرزيت القريبة.

من ناحيته أعلن الجيش الإسرائيلي عن "تحييد" اثنين من "المشتبه بهما" بعد "محاولتهما تنفيذ عملية دهس ضد جنود جيش الدفاع الإسرائيلي". وجاء ذلك بعد إصابة العديد من الإسرائيليين بينهم جندي، بجروح في عدد من الحوادث الأمنية في أنحاء الضفة الغربية المحتلة ما أدى إلى تصاعد التوتر. وأعلن الجيش الإسرائيلي أيضا اعتقال 16 شخصا خلال عمليات دهم ليلا في أنحاء الضفة الغربية.

وقُتل أربعة فلسطينيين الأربعاء في مدينة جنين بشمال الضفة الغربية، خلال عملية عسكرية استهدفت، وفق إسرائيل، "اثنين من المشتبه بتورطهم في عدد من هجمات إطلاق النار الأخيرة". وتوفي الخميس طفل فلسطيني في السابعة من عمره في ظروف ملتبسة خلال عملية اسرائيلية في جنوب الضفة الغربية المحتلة منذ العام 1967.

والتصعيد بين الجانبين مستمر منذ الربيع الماضي إذ قُتل 19 شخصًا غالبيتهم من المدنيين داخل إسرائيل وفي الضفة الغربية المحتلة في هجمات نفذها فلسطينيون بعضهم من سكان إسرائيل، وقتل ثلاثة من المهاجمين خلالها.

وكثفت القوات الإسرائيلية ردًا على الهجمات عملياتها العسكرية في الضفة الغربية المحتلة حيث قتل أكثر من خمسين فلسطينيا بينهم نشطاء ومدنيين والصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية