أنشيلوتي "بيلينغهام رائع ولكن سأبقى مع المواهب الشابة في مدريد"

لاعب وسط منتخب انكلترا جود بيلينغهام يحتفل بفوز فريقه على السنغال في ثمن نهائي مونديال 2022. 4 كانون الاول/ديسمبر 2022
لاعب وسط منتخب انكلترا جود بيلينغهام يحتفل بفوز فريقه على السنغال في ثمن نهائي مونديال 2022. 4 كانون الاول/ديسمبر 2022 © ادريان دينيس / ا ف ب

مدريد (أ ف ب) – أشاد الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد الاسباني الجمعة بلاعب الوسط الدولي الإنكليزي جود بيلينغهام الذي ارتبط اسمه بانتقال محتمل إلى النادي الملكي، مؤكداً في الوقت ذاته أنه يملك الكثير من المواهب الشابة في متناول يده.

إعلان

ويلعب في صفوف لوس بلانكوس ثلاثة من أبرز اللاعبين الشباب في عالم كرة القدم وهم الفرنسيان أوريليان تشواميني وإدواردو كامافينغا والأوروغوياني فيديريكو فالفيردي.

وتألق بيلينغهام الذي يدافع عن ألوان بوروسيا دورتموند الألماني في صفوف منتخب "الاسود الثلاثة" خلال مونديال قطر، قبل أن يخرج رجال المدرب غاريث ساوثغيت بخسارتهم أمام "الديوك" بقيادة الثنائي تشواميني وكامافينغا في الدور ربع النهائي 1-2، في الطريق إلى النهائي الذي خسروه أمام الارجنتين بركلات الترجيح.

قال أنشيلوتي في مؤتمر صحافي عشية المواجهة المنتظرة ضد مضيفه فياريال السبت ضمن منافسات المرحلة السادسة عشرة "أظهر بيلينغهام في كأس العالم أنه لاعب وسط رائع".

واضاف "برز الكثير من الشباب، مثل إنسو (فرنانديس) مع الأرجنتين، وخاض الاسبانيان بيدري وغافي بطولة رائعة".

وأردف "هناك الكثير من لاعبي الوسط الناشئين الصاعدين لكني سأبقى مع أولئك في فريقي. نملك العديد من اللاعبين الجيدين أمثال تشواميني وكامافينغا وفالفيردي. لدينا الكثير من الشباب".

وينتهي عقد بيلينغهام مع دورتموند في عام 2025 ، في حين ارتبط اسم اللاعب البالغ 19 عاماً بعدة أندية، إلى جانب بطل الدوري الاسباني الذي أقدم على بيع لاعب وسطه البرازيلي كازيميرو إلى مانشستر يونايتد الانكليزي الصيف الماضي.

كما يعج وسط ريال بلاعبين مخضرمين وصلوا إلى نهاية مسيرتهم الكروية، على غرار الألماني توني كروس (33 عاماً) والكرواتي لوكا مودريتش (37) الذي ينتهي عقده في صيف 2023.

وتعاقد نادي العاصمة مع كامافينغا (20 عاماً) قادماً من رين عام 2021، ليعود ويظفر بخدمات مواطنه تشواميني، ابن الـ 22 عاماً، من موناكو.

أما فالفيردي (24 عاماً) فقد انضم إلى فريق الشباب في مدريد قادماً من بينارول عام 2016، لكن غالباً ما يلعب على الجهة اليمنى بدلاً من وسط الملعب.

وفرض الثلاثي نفسه في ريال المتساوي مع غريمه التقليدي برشلونة في صدارة "لا ليغا" قبل انطلاق منافسات المرحلة 16 (38 نقطة لكل منهما)، في امتحان خادع لرجال المدرب أنشيلوتي أمام فريق "الغواصات الصفراء" السبت.