جائزة أولوف بالمه لمدافعات عن حقوق الانسان في إيران وتركيا وأوكرانيا

شارة تحمل كلامات "امرأة حرية حياة" ارتدتها متظاهرة خلال احتجاج صامت في وسط لندن في 7 كانون الثاني/يناير 2023 لزيادة الوعي حول الاحتجاجات التي قادتها النساء في إيران
شارة تحمل كلامات "امرأة حرية حياة" ارتدتها متظاهرة خلال احتجاج صامت في وسط لندن في 7 كانون الثاني/يناير 2023 لزيادة الوعي حول الاحتجاجات التي قادتها النساء في إيران © جاستن تاليس / اف ب/ارشيف

ستوكهولم (أ ف ب) – فازت ثلاث نساء من اوكرانيا وايران وتركيا الاثنين بجائزة أولوف بالمه 2023 تكريما لعملهن في سبيل حقوق الإنسان والحريات في بلدانهن.

إعلان

وقال الصندوق المخصص لذكرى أولوف بالمه في بيان إن الأوكرانية مارتا شومالو والإيرانية نرجس محمدي والتركية إرين كسكين كوفئن على "جهودهن في الكفاح من أجل حرية المرأة في وقت تتعرض فيه حقوق الإنسان للتهديد بسبب الحرب والعنف والقمع".

تم تكريم شومالو وهي عالمة نفس داعمة لحقوق المرأة بصفتها إحدى مؤسسات منظمة غير حكومية تدعم حقوق المرأة وتكافح العنف ضدها تدعى "آفاق النساء".

وتابع الصندوق أن "منذ عام 2014 وخصوصا منذ الغزو الروسي لأوكرانيا عام 2022، كانت مارتا شومالو نشطة جدا في التوعية على آثار الحرب والاستجابة لاحتياجات الضحايا".

وأضافت هيئة التحكيم أن الصحافية والناشطة في مجال حقوق الإنسان نرجس محمدي "كانت شخصية محورية في النضال من أجل حقوق المرأة وحرية التعبير في إيران".

أدت مواقفها إلى اعتقالها عدة مرات منذ عام 1998. أفرج عنها في تشرين الأول/اكتوبر ثم أوقفت مجددا في تشرين الثاني/نوفمبر 2021 خارج طهران أثناء حضورها حفل تكريم في ذكرى رجل قتل خلال احتجاجات 2019.

تمت مكافأة محامية حقوق الإنسان إرين كسكين عن عدة عقود أمضتها في الدفاع عن ضحايا التمييز في بلدها بينهم "الأقليات العرقية والمثليون والمتحولون جنسيا واللاجئون".

وأكدت هيئة التحكيم أن هذه المحامية تعرضت لتهديدات بالقتل وملاحقات قضائية على حد سواء "كما سجنت بسبب معتقداتها" ووصفتها منظمة العفو الدولية بانها "سجينة رأي".

سينظم حفل توزيع الجوائز في 1 شباط/فبراير في ستوكهولم.

كل سنة، يكرم الصندوق الذي أسس في ذكرى أولوف بالمه، رئيس الوزراء السويدي السابق الذي اغتيل في شباط/فبراير 1986، شخصيات ملتزمة من أجل السلام ونزع الاسلحة أو مكافحة العنصرية وكراهية الأجانب. وقيمة الجائزة السنوية 100 ألف دولار.