دوري "أن بي أيه": يوكيتش المتألق يقود ناغتس الى فوزه الـ14 توالياً على أرضه

الصربي نيكولا يوكيتش (يسار) لاعب دنفر ناغتس بمواجهة أنتوني ديفيس لاعب لوس أنجليس ليكرز في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين في 30 تشرين الاول/اكتوبر 2022
الصربي نيكولا يوكيتش (يسار) لاعب دنفر ناغتس بمواجهة أنتوني ديفيس لاعب لوس أنجليس ليكرز في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين في 30 تشرين الاول/اكتوبر 2022 © كيفورك ديانسيزيان / غيتي/ا ف ب

لوس انجليس (أ ف ب) – واصل العملاق الصربي نيكولا يوكيتش تألقه وقاد دنفر ناغتس لفوزه الرابع عشر توالياً على أرضه، وذلك بتغلبه على بورتلاند ترايل بلايزرز 122-113 الثلاثاء في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

إعلان

وحقق الصربي ثلاثة أرقام مزدوجة "تريبل دابل" للمرة الثالثة عشرة هذا الموسم بعدما سجل 36 نقطة مع 12 متابعة و10 تمريرات حاسمة، ليلعب الدور الرئيسي في الفوز السابع توالياً لفريقه الذي ابتعد في صدارة المنطقة الغربية بفارق مباراة عن ممفيس غريزليز.

وقال يوكيتش الذي نجح في 13 من محاولاته الـ14، إن فريقه "يسير في الاتجاه الصحيح. نحن نلعب مع الكثير من الثقة بالنفس".

وبعد شوط أول هجومي بامتياز تألق فيه داميان ليلارد من ناحية بلايزرز بتسجيله 30 نقطة من دون أن يمنع ناغتس من إنهائه لصالحه 73-66، انتقل صاحب الأرض الى الدفاع المحكم في الثاني وفرض هيمنته لاسيما في الربع الأخير الذي وصل الفارق في إحدى فتراته الى 20 نقطة، ليخرج في النهاية بفوزه الحادي والثلاثين هذا الموسم رغم غياب مدربه مايكل مالون بسبب فيروس كورونا.

ولم يكن يوكيتش النجم الوحيد في صفوف ناغتس، إذ كان من بين خمسة لاعبين وصلوا الى العشر نقاط أو أكثر وأفضلهم مايكل بورتر جونيور (23 نقطة) وجمال موراي (17).

ومن جهة بلايزرز الذي مني بهزيمته الثالثة والعشرين مقابل 21 فوزاً، فأنهى ليلارد اللقاء بـ44 نقطة بعدما نجح في 6 ثلاثيات من أصل 12 محاولة وفي جميع الرميات الحرة الـ14 التي نفذها.

وفي المباريات الأخرى، مني بروكلين نتس بهزيمة ثالثة توالياً وجاءت على يد سان أنتونيو سبيرز 98-106، متأثراً بغياب نجميه كيفن دورانت وكايري إرفينغ، لإصابة الأول في الركبة والثاني في ربلة الساق.

وفي ظل غياب النجم اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو للمباراة الرابعة توالياً بسبب الإصابة، كان جرو هوليداي على الموعد من أجل التعويض وقيادة ميلووكي باكس للفوز على تورونتو رابتورز 130-122 بتسجيله 37 نقطة مع 6 متابعات و7 تمريرات حاسمة، ما سمح لفريقه بتعزيز مركزه الثاني في المنطقة الشرقية وتضييق الخناق على بوسطن سلتيكس المتصدر.

وبقي فيلادلفيا سفنتي سيكسرز في صلب الصراع على زعامة المنطقة الشرقية أيضاً بفوزه خارج الديار على لوس أنجليس كليبرز 120-110 بفضل 41 نقطة من نجمه الكاميروني جويل إمبيد.