تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بعد إقالة حاكم البنك المركزي: وزير المالية التركي بيرات البيرق يقدّم استقالته

بيرات البيرق
بيرات البيرق © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / وكالات
3 دقائق

أعلن وزير المالية التركي بيرات البيرق الأحد 09/10 استقالته من منصبه لـ"أسباب صحية" وذلك بعد يومين على إقالة حاكم مصرف تركيا المركزي وفي ظل أزمة اقتصادية وانخفاض غير مسبوق لسعر صرف الليرة التركية.

إعلان

وأعلن البيرق استقالته على حسابه الرسمي في "انستغرام" وقال "بعد تولي حقائب وزارية على مدى 5 سنوات تقريباً، قررت التوقف عن ممارسة مهامي (كوزير للمالية) لأسباب صحية". مضيفاً بأنه يرغب في قضاء وقت أكبر مع عائلته التي "أهملها".

وبيرات البيرق متزوج من إسراء الابنة الكبرى للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وشغل منصب وزير المالية منذ عام 2018 كما بعد أن كان يتولى حقيبة الطاقة بين 2015 و2018.

وكان أردوغان قد أقال حاكم المصرف المركزي مراد أويصال من منصبه وعين وزير المالية السابق ناجي إقبال خلفا له، بحسب مرسوم رئاسي نشر السبت 07 نوفمبر 2020 في وقت تسجل فيه الليرة التركية مستويات متدنية قياسية وخسرت أكثر من 30% من قيمتها مقابل الدولار منذ مطلع 2020.

ولم يستطع مصدران في الرئاسة تأكيد أو نفي البيان عندما تواصلت معهما وكالة رويترز، لكن مسؤولا في وزارة المالية أكد صحة البيان. ويتعين أن يقبل أردوغان استقالة ألبيرق. وقال نائب وزير النقل عمر فاتح صايان على تويتر إنه يأمل في رفض استقالة ألبيرق، مضيفا "بلادنا وشعبنا ومجتمعنا بحاجة إليك". وقال محمد موسى نائب رئيس كتلة حزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان إن ألبيرق اتخذ خطوات مهمة لتعزيز الاقتصاد وإنه يأمل في ألا يقبل أردوغان الاستقالة. وأضاف موسى على تويتر "شاهدنا عمله الدؤوب. إذا رأى رئيسنا ذلك مناسبا، آمل أن يستمر في منصبه".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.