السعودية تعاملت مع حريق في محطة توزيع منتجات بترولية في جازان وقع بعد هجوم حوثي

منشآت نفطية سعودية قرب مدينة بقيق
منشآت نفطية سعودية قرب مدينة بقيق © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

 نقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول في وزارة الطاقة قوله الجمعة 11/13 إنه تم التعامل مع حريق اندلع يوم الأربعاء 11/11 بالقرب من منصة تفريغ عائمة تابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية في جازان.

إعلان

وأضاف المصدر أن الحريق الذي شب في الخراطيم العائمة في المنصة، لم يتسبب في أي إصابات أو خسائر في الأرواح. وذكر أن الحريق اندلع بعدما اعترض التحالف بقيادة السعودية ودمر زورقين مفخخين في جنوب البحر الأحمر أطلقهما الحوثيون في اليمن من محافظة الحديدة يوم الأربعاء.

وقال المصدر إن "هذا العمل الإرهابي والتخريبي، وغيره من الأفعال الإجرامية الموجهة ضد المنشآت الحيوية، لا تستهدف المملكة فحسب، وإنما تستهدف أمن الصادرات البترولية، واستقرار إمدادات الطاقة للعالم، وحرية التجارة العالمية، كما تستهدف الاقتصاد العالمي ككل، فضلاً عن أنها تؤثر على الملاحة البحرية".

واتهمت الرياض مرارا الحوثيين، المتحالفين مع إيران، باستخدام طائرات مسيرة وصواريخ للهجوم على المملكة. وحاول الحوثيون في السابق استهداف منشآت نفطية في مدينة جازان بجنوب السعودية. ودخل اليمن في صراع منذ عام 2014 عندما سيطر الحوثيون علىالعاصمة صنعاء، ثم على جزء كبير من شمال البلاد. وتصاعد القتال في مارس آذار 2015 عندما تدخل التحالف بقيادة السعودية لإعادة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى السلطة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم