تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قوات الأمن الإسرائيلية تقتل بالرصاص فلسطينيا حاول دهس جنود بسيارته

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

قالت الشرطة إن قوات الأمن الإسرائيلية قتلت بالرصاص سائقا فلسطينيا حاول دهس أفرادها في نقطة للتفتيش على مشارف القدس يوم الأربعاء 25 نوفمبر 2020 بعد أن ثارت حوله شكوك بسبب تقديمه ما بدا أنها وثائق هوية مزورة.

إعلان

وقالت متحدثة إن الفلسطيني نقل إلى مستشفى قريب لكنه توفي متأثرا بإصابته.

ولم يصدر تعليق بعد من مسؤولين فلسطينيين.

وقالت الشرطة الإسرائيلية في بيان "ارتاب (الجنود) في أن الوثائق التي قدمها السائق لا تخصه وكان يحاول فيما يبدو انتحال شخصية آخر".

وأضاف البيان "خلال عملية التحقق الأمني، بدأ المشتبه به في زيادة سرعة سيارته وصدم شرطيا كان في الموقع. عقب ذلك، أطلق الشرطي وأفراد قوات الأمن النار على المركبة".

وذكرت الشرطة أن شرطيا إسرائيليا أصيب بجروح طفيفة في الواقعة.

ونفذ فلسطينيون سلسلة من عمليات الدهس بالسيارات في القدس وفي الضفة الغربية في أواخر 2015 لكن وتيرة تكرار تلك الوقائع تراجعت منذ 2016.

وانهارت محادثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين في 2014. ويريد الفلسطينيون إقامة دولة مستقلة عاصمتها القدس الشرقية في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.