تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وسائل إعلام: رب عمل قطري يطلق النار على عامل هندي طلب إذناً لزيارة عائلته

عامل هندي
عامل هندي © فليكر (Abhisek Sarda)
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

تناقلت وسائل إعلام واقعة إطلاق نار على عامل هندي من قبل رب عمله في قطر نهاية تشرين الأول 2020 بعد أن طلب منه إجازة لزيارة عائلته.

إعلان

ونقلت صحيفة "إنديا تودي" الهندية السبت 21 تشرين الثاني 2020 أن مواطناً هندياً يدعى حيدر علي (35 عاماً) يعمل في الدوحة أصيب بطلق ناري في الوجه على يد صاحب العمل القطري بعد أن طلب إجازة لرؤية عائلته في ولاية بيهار شرق الهند.

وتابعت أن شقيق حيدر المدعو أفسار شرح أن عائلته علمت بالواقعة من طرف قريب لهم يعمل في الدوحة أيضاً قبل أن تتلقى اتصالاً من مسؤول بسفارة نيودلهي في قطر. وأضاف أن شقيقه كان سيسافر إلى الهند في اليوم التالي لإطلاق النار ولكنه أدخل إلى مستشفى حمد العام لتلقي العلاج.

وقالت الصحيفة أن حيدر علي تجاوز الآن مرحلة الخطر وأن سفارة بلاده، بالتعاون مع السلطات القطرية، تقدم الدعم وهي على اتصال بالعائلة أيضاً.

وذكرت صحيفة "غولف نيوز" الاثنين 23 تشرين الثاني 2020 أن صوراً شاركتها عائلة حيدر أظهرته في المستشفى وقد أصيب إصابة بليغة في عينه اليمنى وأنه خرج بعد ثلاثة أسابيع من العلاج.

وشرح أفسار، الذي يتابع رسالة الدكتوراه في ولاية كيرالا، كان في قريته وقتها بسبب ظروف الحجر الصحي المترافقة مع انتشار فيروس كورونا. وبحسب ما نقل عنه فقد أطلق النار على شقيقه من قبل كفيله المحلي وأن والد الشقيقين مريض بالقلب وهو في حالة صدمة. يذكر كذلك أن لحيدر ستة أطفال، خمس فتيات وصبي، وأن زوجته وأطفاله في حالة صدمة كذلك.

ويعمل حيدر علي في لحام الحديد منذ ست سنوات في الدوحة وعمل أيضاً في منزل صاحب العمل كما انه لم يزر قريته منذ 2018. وبحسب أفسار، كان حيدر علي معيل عائلته الوحيد وتشعر بالقلق من أوضاعها المادية الصعبة. وختم أفسار: "في الوقت الحالي نعلم أنه سيكون طريح الفراش لفترة. سنحتاج المال من أجل العيش. على حكومة قطر تعويضنا عما حدث لأخي".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.