تركيا تحتجز 304 من ضباط الجيش في 50 إقليماً بتهمة المشاركة في محاولة الانقلاب

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في أنقرة
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في أنقرة © رويترز

قالت وكالة أنباء الأناضول المملوكة للدولة الثلاثاء 12/08 إن تركيا أمرت باحتجاز 304 من أفراد الجيش في عملية استهدفت أنصار الداعية فتح الله غولن الذي تقول أنقرة إنه كان وراء محاولة انقلاب فاشلة في 2016.

إعلان

واستمرت العمليات التي تستهدف شبكة رجل الدين فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة في ظل حملة قمع استمرت أربع سنوات منذ محاولة الانقلاب في يوليو تموز 2016. وينفي غولن ضلوعه في محاولة الانقلاب التي قُتل فيها حوالي 250. وقالت الأناضول إن عملية اليوم الثلاثاء بدأها مكتب المدعي العام في إقليم إزمير الساحلي في غرب البلاد، وامتدت إلى أكثر من 50 إقليما.

وذكرت الأناضول أن من المعتقد أن المشتبه بهم، ومن بينهم خمسة برتبة كولونيل وعشرة برتبة كابتن ومعظمهم في الخدمة، على اتصال بأشخاص لهم صلات بشبكة كولن. ومنذ محاولة الانقلاب، احتُجز حوالي 80 ألف شخص تمهيدا لمحاكمتهم وتم فصل أو وقف حوالي 150 ألف موظف مدني وعسكري عن العمل. وُطرد أكثر من 20 ألفا من الجيش وحده.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم