أردوغان: تركيا ترغب في بناء مستقبلها مع الاتحاد الأوروبي

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في أنقرة
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في أنقرة © رويترز

 قالت الرئاسة التركية إن الرئيس رجب طيب أردوغان قال في اتصال مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل إن تركيا ترغب في بناء مستقبلها مع الاتحاد الأوروبي داعيا أنقرة والتكتل إلى تجاوز "دائرة مفرغة" في العلاقات بينهما.

إعلان

كان زعماء الاتحاد قد اتفقوا خلال قمة يوم الجمعة على إعداد عقوبات محدودة على أتراك بسبب خلاف بين أنقرة من جهة واليونان وقبرص العضوين في التكتل من جهة أخرى حول التنقيب عن النفط والغاز في شرق البحر المتوسط. لكن الاتحاد أرجأ المناقشات حول فرض أي عقوبات أشد إلى مارس آذار.

وذكرت المستشارة الألمانية آنغيلا ميركل بعد القمة أن زعماء الاتحاد يعتزمون مناقشة صادرات السلاح إلى تركيا مع الشركاء في حلف شمال الأطلسي بعد أن ضغطت اليونان لفرض حظر أسلحة على أنقرة.

وقالت الرئاسة التركية في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء إن أردوغان حث ميشيل على اتباع نهج أكثر إيجابية تجاه تركيا.

وأضافت "أشار الرئيس أردوغان خلال الاتصال إلى أن تركيا تهدف إلى بناء مستقبلها مع الاتحاد الأوروبي وأنه يرى في أي خطوة إيجابية في العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي فرصة سانحة".

وأكد أردوغان أن تركيا مستعدة لبدء محادثات ثنائية مع اليونان بخصوص حقوق السيادة البحرية لكنه اتهم أثينا "بالتهرب من المحادثات". وكرر الدعوة إلى عقد مؤتمر إقليمي لشرق المتوسط.

وأرسلت تركيا في أغسطس آب سفينة تنقيب إلى مياه تقول اليونان أيضا إنها تابعة لها مما أثار التوتر. وبذل الاتحاد الأوروبي جهودا بقيادة ألمانيا لحل الخلاف لكن دون جدوى. واتهمت تركيا التكتل مرارا بالانحياز ضدها.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم