نتنياهو يتلقى أول جرعة من لقاح كورونا لتشجيع الإسرائيليين

نتانياهو في مستوطنة ميفو هورون بالضفة الغربية
نتانياهو في مستوطنة ميفو هورون بالضفة الغربية © رويترز

أطلقت إسرائيل يوم السبت 19 ديسمبر 2020 حملة تطعيم للوقاية من فيروس كورونا وتلقى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أول جرعة من اللقاح، مستعينا بكلمات من الكتاب المقدس وهبوط الإنسان على سطح القمر عام 1969.

إعلان

وبدأت شحنات لقاح شركة فايزر في الوصول إلى إسرائيل مطلع الأسبوع الماضي. كما طلبت شحنات من لقاحي موديرنا وأسترازينيكا.

ويقول مسؤولون إن إسرائيل سيكون لديها لقاحات كافية بنهاية هذا العام لتطعيم نحو 20 في المئة من السكان، وهم الأكثر عرضة للخطر من مضاعفات كوفيد-19.

وعلى الرغم من استطلاعات الرأي التي تقول إن نحو ثلثي الإسرائيليين يرغبون في الحصول على اللقاح إلا أن المسؤولين سعوا لدحض ما يعتبرونها "أخبارا زائفة" عن احتمالات وجود أعراض جانبية محفوفة بالمخاطر للقاح.

وقال نتنياهو للصحفيين إنه كان أول من تلقى التطعيم من أجل تشجيع الآخرين. وأضاف أنه أعطى للأطباء في مركز شيبا الطبي "يدا شديدة وذراعا ممدودة" وهي عبارة وردت في سفر الخروج بالكتاب المقدس في إشارة إلى قدرة الله.

وبعد تلقيه اللقاح في مركز شيبا الطبي استعار نتنياهو أول كلمات قالها رائد الفضاء نيل أرمسترونج على سطح القمر قائلا "هذه خطوة صغيرة بالنسبة لرجل وقفزة عملاقة من أجل صحتنا جميعا. أتمنى أن يكون لهذه الخطوة ذات النجاح. تقدموا واحصلوا على اللقاح".

وسجلت إسرائيل، التي يقطنها نحو تسعة ملايين نسمة، 372401 إصابة بالمرض حتى الآن و3070 وفاة. وفرضت إجراءات عزل عامة لمرتين وقد تفرض قريبا قيودا على المناطق التي تتزايد فيها الإصابات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم