تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ظريف ينفي اتهامات ترامب بأن إيران وراء هجوم على سفارة أمريكا في بغداد

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
3 دقائق

نفى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يوم الخميس 24 ديسمبر 2020 ما قاله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أن طهران كانت وراء هجوم صاروخي استهدف السفارة الأمريكية في بغداد هذا الأسبوع.

إعلان

وكتب ظريف على تويتر "تعريض مواطنيك للخطر في الخارج لن يصرف الانتباه عن الإخفاقات الكارثية في الداخل".

كان ترامب قد قال على تويتر يوم الأربعاء إن الصواريخ التي سقطت في المنطقة الخضراء شديدة التحصين في بغداد يوم الأحد في هجوم استهدف السفارة الأمريكية جاءت من إيران و"نحن نسمع أحاديث عن هجمات أخرى على الأمريكيين في العراق".

وأضاف ترامب "نصيحة ودية لإيران: إذا قُتل أمريكي واحد فسوف أحمل إيران المسؤولية. عليكم أن تفكروا في الأمر".

وفي تغريدة أخرى، كتب ظريف على تويتر "في المرة الماضية، دمرت الولايات المتحدة منطقتنا بسبب افتراءاتها المتعلقة بأسلحة الدمار الشامل، وأهدرت سبعة تريليونات دولار وتسببت في سقوط 58976 من الضحايا الأمريكيين"، في إشارة إلى غزو العراق الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003.

وأضاف ظريف "سيتحمل ترامب المسؤولية كاملة عن أي مغامرة يقوم بها وهو في طريقه للخروج". وقال الجيش العراقي إن "جماعة خارجة عن القانون" هي المسؤولة عن الهجوم الذي سبب خسائر مادية طفيفة.

وقال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية لرويترز إن كبار مسؤولي الأمن القومي اتفقوا أمس على عدة خيارات لعرضها على ترامب بهدف ردع أي هجوم يستهدف العسكريين أو الدبلوماسيين الأمريكيين في العراق.

ولم يوضح المسؤول ما هي هذه الخيارات أو ما إذا كانت تشمل عملا عسكريا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.