تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا: الحكم على الداعية الديني المثير للجدل عدنان أوكتار بالسجن 1075 عاماً

الداعية الديني التركي عدنان أوكتار مع الشرطة في اسطنبول
الداعية الديني التركي عدنان أوكتار مع الشرطة في اسطنبول © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

قضت محكمة تركية الاثنين 11 كانون الثاني 2021 بسجن الداعية الديني التركي عدنان أوكتار بعد إدانته بسلسلة من الجرائم الجنسية بالسجن لفترة خيالية تجاوزت ألف عام.

إعلان

عدنان أوكتار، الشهير باسم هارون يحيى، شخصية مثيرة للجدل في تركيا وأصبح معروفاً لعامة الناس بفضل برامج كان يبثها على قناته على الانترنيت يظهر فيها محاطاً بنساء يضعن كميات كبيرة من المكياج ويرتدين ملابس خفيفة كان يطلق عليهن اسم "القطط".

اعتقل أوكتار، 64 عاماً، في تموز 2018 وحكم عليه الاثنين من قبل محكمة في اسطنبول بالسجن 1075 عاماً بتهمة الاعتداء الجنسي والاعتداء الجنسي على قاصرات والاحتيال ومحاولة التجسس.

وحُكم على عشرات الأشخاص الآخرين بين 236 مشتبهاً بهم في نفس القضية بأحكام شديدة بالسجن خاصة في جرائم جنسية ومالية وفقاً لوسائل الإعلام التركية.

خارج تركيا، اشتهر أوكتار خاصة بعد نشره كتاباً سماه "أطلس الخلق"، وهو كتاب من 770 صفحة رفض فيه النظريات التطورية والرؤى العلمية حول نشأة الكون والإنسان. في التسعينيات، تصدرت العديد من الفضائح الجنسية التي تورط فيها أوكتار عناوين الصحف ومنحته أول شكل من أشكال الشهرة.

وحوكم حينها بتهمة "تكوين عصابة إجرامية" ولكن تمت تبرئته بعد أكثر من عشر سنوات من الإجراءات القضائية.

في شباط 2018، تواجه في حرب كلامية مع رئيس الشؤون الدينية في تركيا علي أرباس بعد أن ادعى الأخير أن الداعية التلفزيوني "ربما فقد عقله".

وفي الشهر نفسه، أمرت هيئة الصوتيات والمرئيات التركية خمس مرات بوقف بث أحد برامج أوكتار الذي "انتهك المساواة بين الجنسين وحط من قدر المرأة" وفرضت ضده غرامة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.