حاخام إسرائيلي شهير يؤكد أن اللقاح ضد كوفيد-19 يسبب تحول الشخص إلى مثلي جنسياً!

في انتظار تلقي لقاح كوفيد-19 في مدينة بني براك الإسرائيلية
في انتظار تلقي لقاح كوفيد-19 في مدينة بني براك الإسرائيلية © أ ف ب

حذر حاخام إسرائيلي شهير من طائفة الحريديم اليهودية المتشددة من التطعيم بلقاح ضد كوفيد-19 بحجة أنه يحول الشخص إلى "مثلي جنسياً".

إعلان

ونقلت صحيفة الإندبندنت البريطانية في 17 كانون الثاني 2021 عن وسائل إعلام إسرائيلية، أن الحاخام دانيال أسور أدلى بهذا التصريح الغريب خلال تجمع كبير على الإنترنت.

وقال الحاخام: "أي لقاح مصنوع من ركيزة جنينية يسبب ميولاً معاكسة ولدينا دليل على ذلك". ولذلك، يضع آسور نفسه على طرف النقيض من تصريحات كبار الحاخامات الأرثوذكس الذين طالبوا الحكومة الإسرائيلية بتلقيح أتباعهم.

ورداً على تعليقاته، سخرت مجموعة حقوق المثليين والمغايرين جنسياً الإسرائيلية Havruta بالقول إنها "تستعد حالياً للترحيب بأعضاء وشيكين جدد".

وأضاف الحاخام أيضاً إن جهود التطعيم كانت من عمل "حكومة عالمية خبيثة" تحاول "إقامة نظام عالمي جديد". حتى أنه قال إن بنيامين نتانياهو نفسه يعمل مع "عصابة دولية مكونة من بيل غيتس والماسونيين والمتنورين".

تهدف إسرائيل إلى إعطاء اللقاح لأكثر من نصف مواطنيها البالغ عددهم تسعة ملايين نسمة وإنعاش الاقتصاد بالكامل بحلول منتصف آذار 2021، حيث تواصل واحداً من أسرع عمليات التطعيم في العالم. وتلقى بالفعل أكثر من مليوني إسرائيلي جرعة واحدة من اللقاح بينما تلقى حوالي 225 ألفاً الجرعة الثانية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم