صحيفة "إيكونوميست": أردوغان يرغب في امتلاك تركيا للأسلحة النووية

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اسطنبول
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اسطنبول © رويترز

أبدى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رغبة متزايدة في امتلاك بلاده للسلاح النووي، معتبرا أن ذلك أحد حقوقها، وفقا لما قالت صحيفة "إيكونوميست" البريطانية.

إعلان

وأوضحت الصحيفة أنه على الرغم من كثرة الحديث حول أهمية الحد من الأسلحة النووية، أصبح الأمر أكثر صعوبة في ظل الرغبة المتزايدة من جانب عدد من الدول في امتلاك الأسلحة النووية وبينها تركيا.

وأشارت الصحيفة إلى دراسة حديثة أجراها مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية، تفيد بأن القادة يبدون في العادة أكثر ميلا نحو امتلاكهم القنبلة النووية، إذ إن سيطرتهم على السلطة يمكن أن تسهل عليهم من بعض النواحي تنفيذ خططهم وأحلامهم.

ولفتت الدراسة إلى أن الرئيس أردوغان بدأ يتحدث علنا في ذلك على نحو متزايد.

وأوضحت الصحيفة أن الرئيس التركي ناقش مع أعضاء حزبه في سبتمبر 2019 امتلاك بعض الدول الصواريخ النووية وعدم امتلاك تركيا أسلحة مماثلة، وقال حينها خلال الاجتماع: "هذا أمر لا يمكنني قبوله".

وتنقل الدراسة عن سنان أولغن الدبلوماسي السابق الذي يقود مركز "أيدام" للأبحاث ومقره إسطنبول، أنه يشك في أن يتصرف أردوغان بناء على هذا الخطاب.

وقال سنان أولغن: "في البداية قد يعجب الجمهور التركي بفكرة امتلاك أسلحة نووية، لكن التكلفة الاقتصادية على تركيا ستكون كبيرة جدًا وطويلة الأجل، ولا يمكن لأي حكومة أن تحافظ عليها في ظل ظروف الانتخابات".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم