"نافورة النيل" تضيء من جديد بعد تعطل دام 40 عاماً

نافورة النيل
نافورة النيل © مونت كارلو الدولية

موقعها قلبُ العاصمة المصرية القاهرة، إنها "نافورة النيل" التاريخية التي تم شيدت في عام 1956 في عهد الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر بوسط نهر النيل، وقد شاركت الوزارات المعنية في تطويرها وفق أحدث المواصفات العالمية.

إعلان

موقعها قلبُ العاصمة المصرية القاهرة، إنها "نافورة النيل" التاريخية التي تم شيدت في عام 1956 في عهد الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر بوسط نهر النيل، وقد شاركت الوزارات المعنية في تطويرها وفق أحدث المواصفات العالمية.

هذه النافورة التي كانت تضيء أرجاء القاهرة لسنوات عدة، توقفت عن الاشتغال منذ 40 عاما، لكن المسؤولين في قطاع السياحة والبناء، اهتدوا إلى إعادة إحيائها لتتلألأ من جديد في سماء القاهرة.

شركة "المقاولين العرب" هي التي أعادت تشغيل النافورة من جديد، ونشرت على صفحتها "فيسبوك"، صورا من تجارب تشغيل النافورة النيلية حيث ستكون النافورة الجديدة، مضيئة ليلا كما كانت في عهد الزمن الجميل.

-"نافورة النيل ": منارة مضيئة

ونشر المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء هاني يونس على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أول فيديو لـ"نافورة نهر النيل" عقب إعادة تشغيلها وأصبحت كما قال منارة مضيئة.

تتوسط النافورة نهر النيل بالقرب من أرض الجزيرة بالقاهرة، ويحيط بها العديد من الكشافات الكهربائية تحت الماء، تم إنشاؤها منذ 65 وأشرفت آنذاك على إنشائها شركة "غوليوس برغر" للأشغال العمومية من ألمانيا الغربية وهي التي كانت القائمة على تركيبها.

اشتهرت " نافورة نهر النيل" في مصر وخارجها، وظهرت هذه المعلمة المضيئة عبر الزمن، في عدد من الأفلام المصرية القديمة أشهرها فيلم "عروس النيل" الذي أُنتِج عام 1963 والذي كان من بطولة الفنانين لبنى عبد العزيز ورشدي أباظة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم