تركيا تكلّف شركة استشارات في واشنطن للضغط من أجل إعاداتها إلى برنامج إف-35

مقاتلة إف-35 أمريكية
مقاتلة إف-35 أمريكية © فليكر (U.S. Pacific Fleet)
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

كشف عقد مقدم إلى وزارة العدل الأمريكية أن تركيا كلفت شركة قانونية مقرها واشنطن بالضغط من أجل إعادتها إلى برنامج مقاتلات إف-35 الأمريكية الذي تم تعليق مشاركتها فيه بعد شرائها منظومة دفاع جوي روسية.

إعلان

وطلبت أنقرة أكثر من 100 من المقاتلات الشبح، وكانت تشارك في صنع أجزاء منها. لكنها استبعدت من البرنامج في 2019 بعدما اشترت منظومة الدفاع الجوي الروسية إس-400 التي تقول واشنطن إنها تهدد طائرات أف-35. وكلفت تركيا شركة آرنولد آند بورتر بتقديم "نصيحة استراتيجية وتوجيهات" إلى السلطات الأمريكية في عقد مدته ستة أشهر مقابل 750 ألف دولار بدءا من هذا الشهر.

وأبرم العقد مع وحدة لتكنولوجيات الصناعات الدفاعية تابعة لإدارة الصناعات الدفاعية التركية، هيئة صناعة الدفاع الرئيسية في تركيا. وعلى الرغم من استبعاد تركيا من البرنامج وفرض عقوبات على قطاع الصناعات الدفاعية التركي في ديسمبر كانون الأول، فإن وزارة الدفاع الأمريكية قالت إنها ستواصل الاعتماد على متعاقدين أتراك للحصول على مكونات أساسية في طائرات إف-35. وقالت تركيا إن استبعادها من البرنامج كان مجحفا، وعبر الرئيس رجب طيب أردوغان عن أمله في تطورات إيجابية بهذا الشأن خلال حكم نظيره الأمريكي جو بايدن.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم