اليمن: مقتل 60 مقاتلا على الأقل في اشتباكات بين القوات الحكومية والحوثيين في مأرب

القوات الحكومية المدعومة من السعودية تصد هجوما للحوثيين على مأرب الغنية بالنفط  في 14 فبراير 2021
القوات الحكومية المدعومة من السعودية تصد هجوما للحوثيين على مأرب الغنية بالنفط في 14 فبراير 2021 AFP - -

قتل 60 مقاتلا على الأقل من القوات الموالية للحكومة اليمنية والحوثيين يوم الجمعة 26 فبراير 2021 في معارك اندلعت في محافظة مأرب في شمال اليمن، بحسب ما أعلنت مصادر حكومية.

إعلان

وافاد مصدر حكومي يمني لوكالة فرانس برس عن "مقتل 27 من القوات الحكومية بالإضافة إلى 34 من الحوثيين خلال اشتباكات في عدة جبهات في محافظة مأرب" الجمعة، موضحا أن المعارك "هي الأعنف" منذ بدء هجوم المتمردين على المحافظة هذا الشهر.

   وأكد المسؤول أن المتمردين "تسللوا إلى تلال غرب سد مأرب، وشهدت المنطقة أعنف المعارك".

   وقال مصدر عسكري آخر إن القوات الموالية للحكومة "تمكنت من صد هجمات للحوثيين جنوب غرب مدينة مأرب" بينما أشار إلى اندلاع اشتباكات عنيفة في منطقة أبلح جنوب مأرب "استمرت لأكثر من ثمانية ساعات، وأدت إلى سقوط قتلى من الطرفين" موضحا عدم وجود حصيلة محددة.

   ومنذ عام ونيّف يحاول الحوثيون المدعمون من إيران السيطرة على محافظة مأرب الغنية بالنفط والتي تعد آخر معاقل الحكومة في شمال اليمن.

   بعد فترة تهدئة، استأنف الحوثيون في الثامن من شباط/فبراير هجومهم على القوات الحكومية اليمنية المدعومة من تحالف تقوده السعودية.

   

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم