التحالف بقيادة السعودية يدمر عشر طائرات مسيرة أطلقها الحوثيون

تعزيزات عسكرية لقوات التحالف بقيادة السعودية في طريقها نحو مدينة مأرب ( رويترز 08-09-2015)

نقلت قنوات تلفزيونية رسمية يوم الأحد 07 مارس 2021 عن التحالف بقيادة السعودية قوله إنه دمر عشر طائرات مسيرة ملغومة أطلقتها جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران، بينها خمس طائرات على الأقل أطلقت باتجاه السعودية.

إعلان

 ولم يحدد التحالف مناطق في المملكة لكنه قال إن الطائرات المسيرة كانت تستهدف "مناطق مدنية". ويوم السبت قال التحالف إنه اعترض سبع طائرات مسيرة خلال أربع وعشرين ساعة أطلقت صوب خميس مشيط وطائرة أخرى مسيرة أطلقت صوب جازان. وتقع المدينتان في جنوب السعودية.

وصعدت الحركة في الآونة الأخيرة هجماتها بالصواريخ والطائرات المسيرة عبر الحدود على مدن سعودية معظمها في جنوب المملكة. وتقاتل الحركة التحالف العسكري منذ تدخله في الحرب الأهلية اليمنية في مارس آذار 2015.

كما اشتد القتال على الأرض في محافظتي مأرب وتعز ونقلت القنوات التلفزيونية عن التحالف قوله إن التصعيد في هجمات الحوثيين جاء نتيجة انتصارات التحالف في مأرب وتفسير الحوثيين العدواني لقرار من الإدارة الأمريكية الجديدة في فبراير شباط بالتراجع عن تصنيف الحركة منظمة إرهابية.

وكثفت الولايات المتحدة والأمم المتحدة الجهود الدبلوماسية لإنهاء الصراع، الذي يُنظر إليه إلى حد كبير في المنطقة على أنه حرب بالوكالة بين السعودية وإيران.

وفي الأسبوع الماضي، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على قائدين عسكريين من الحوثيين في أول إجراء عقابي تتخذه إدارة الرئيس جو بايدن بحق الجماعة.

وينفي الحوثيون، الذين أطاحوا بالحكومة المعترف بها دوليا من العاصمة صنعاء في أواخر 2014 ويسيطرون الآن على معظم الشمال، أنهم أداة في يد طهران ويقولون إنهم يقاتلون نظاما فاسدا وعدوانا أجنبيا.

وتسببت الحرب، التي بلغت حالة من الجمود العسكري منذ سنوات، في مقتل عشرات الآلاف ووضعت اليمن على شفا المجاعة.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود الخيرية الطبية يوم الجمعة إن مستشفى الثورة في تعز عالج 28 شخصا مصابا في اشتباكات عنيفة منذ يوم الأربعاء وإن المستشفى نفسه تعرض لنيران مدافع، مما أدى إلى إصابة ثلاثة بينهم صبي يبلغ من العمر 12 عاما.

وفي مأرب، آخر معقل للحكومة في الشمال، قُتل مئات المقاتلين من الجانبين.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم