مقاتلات إف-35 إسرائيلية تتدرب في إيطاليا في محاكاة لهجوم على القوات الإيرانية

مقاتلة إف-35 أمريكية
مقاتلة إف-35 أمريكية © فليكر (U.S. Pacific Fleet)

بدأت مقاتلات تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي تدريبات ومناورات عسكرية تستمر أسبوعين في إيطاليا تحاكي هجمات ضد الجيش الإيراني.

إعلان

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إن 6 مقاتلات من طراز إف-35 إسرائيلية تشارك إلى جانب القوات الجوية الإيطالية والأمريكية والبريطانية في واحدة من أكبر المناورات التي عرفتها حتى الآن المقاتلة الحديثة.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن ضابط كبير في الجيش لم تسمه إن الهدف المعلن من التمرينات هو تحسين القدرات الإجمالية للطائرة التي دخلت الخدمة في أواخر عام 2016. ولكنه أضاف أن المناورة التي أطلق عليها اسم Falcon Strike 2021 تهدف في الواقع إلى تجهيز الطيارين الإسرائيليين لاستخدام الطائرات المقاتلة ضد القوات الإيرانية.

وقال الضابط "إيران هي محور تركيزنا" وسيتم استخدام عدد كبير من بطاريات صواريخ أرض - جو في التدريبات ضد الطائرات المقاتلة من طراز إف-35 من أجل خلق "جو مليء بالتهديدات".

وستقام التدريبات في الفترة من 6 إلى 17 حزيران/يونيو 2021. وعلى الرغم من أن طائرات إف-35 الإسرائيلية قد شاركت في تدريبات دولية في الماضي، ستكون هذه هي المرة الأولى التي تطير فيها الطائرة إلى جانب مقاتلات من نفس الطراز تابعة لدول أخرى.

ستشارك في التمرين أيضاً مقاتلة أمريكية من طراز إف-16 وطائرة استطلاع تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي وطائرتان من طراز بوينج وطائرات استطلاع وأخرى للتزود بالوقود إيطالية وبريطانية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم