بالفيديو: محمد حسين يعقوب أمام القضاء: "سيد قطب أديب وشاعر ورئيس الدولة هو ولي الأمر"

الداعية الإسلامي المصري محمد حسين يعقوب
الداعية الإسلامي المصري محمد حسين يعقوب © ويكيبيديا

استدعى القضاء المصري الثلاثاء 15 حزيران/يونيو 2021 داعية إسلامياً معروفاً يدعى محمد حسين يعقوب للشهادة في القضية المعروفة إعلامياً باسم "خلية داعش إمبابة" فجاءت شهادته غريبة من نوعها وتسببت بمزيج من الجدل والسخرية على وسائل التواصل الاجتماعية.

إعلان

وتمحورت الأسئلة التي وجهها رئيس المحكمة إلى يعقوب حول الفكر السلفي والتكفير والالتزام الديني والجهاد في الإسلام بالإضافة إلى علاقته ببعض المتهمين، وذلك خلال محاكمة 12 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية متهمين بانضمام لمجموعة إرهابية والإخلال بالنظام العام.

وسأل المستشار محمد السعيد الشربينى محمد حسين يعقوب الذي كان جالساً على كرسي متحرك عن معنى الفكر السلفي، فرد بأن "هذا السؤال يوجه لدعاة الفكر السلفي (فأنا) لا أعلم عن وجود فكر سلفي تكفيري".

ثم قال رئيس المحكمة إن "أحد المتهمين انتقل لمرحلة الفكر الجهادي ثم انتقل للفكر الداعشي والتكفيري. فما تعرفه عن هذا؟"، فرد "لا أعلم (...) مسألة أنه تكفيري أو جهادي هذا شأنه".

وفي وقت لاحق سئلت المحكمة الشاهد عن معنى كلمة "جهاد" فرد أن معناها "أن نكثر من وجود الصالحين لكيلا تهلك الأمة" وأضاف "لا يوجد الآن خليفة لعدم إجماع المسلمين لخليفة في العالم كله، ولكن رئيس الدولة ولي أمر".

وعند سؤاله عن ظهور جماعات وتنظيمات مثل "الدولة الإسلامية" و"القاعدة" وغيرهما، وحول اختلافها بين بعضها، رد يعقوب "لا أدري من هؤلاء (...) سمعت عن تنظيم القاعدة، ولكن هذا ليس موضوعي".

وأثار كلام يعقوب التهكم على وسائل التواصل الاجتماعية بسبب ردوده المتحفظة وتكراره عن كل سؤال بالقول "لا أعلم" أو "لا علم لي".

وحتى عندما سئل عن سيد قطب مؤسس جماعة الإخوان المسلمين، رد يعقوب بأن المذكور "رجل أديب وشاعر التزم بالدين". كذلك، ورغم أن مقاطع مصورة لمحاضرات وفتاوى ليعقوب تملأ الانترنيت، فقد تبرأ من ذلك قائلاً إن "الناس تسمعه ولا يفتي في أمر"، مضيفاً أنه "لم يتخصص في الحديث أو الفقه" بل هو "خريج دار علوم وكل ما يقوله هو اجتهادات شخصية من قراءاته".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم