السعودية: توقيف 122 شخصا تلاعبوا بشهادات صحية متصلة بكوفيد قبل الحج

مكة المكرمة/رويترز

السعودية توقف 122 أعلنت السعودية الخميس توقيف 122 شخصا اتهمتهم بالتلاعب في الشهادات الصحية المرتبطة بالتلقيح والإصابة بوباء كوفيد-19 قبل يومين من بدء موسم الحج، على ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية.

إعلان

ويأتي ذلك فيما تنظم السعودية بدءا من السبت موسم الحج الذي سيقتصر على 60 ألف شخص من المقيمين ممن أخذوا كامل طعومهم ضد كوفيد.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) أنّ هيئة الرقابة ومكافحة الفساد تعقبت اشخاصًا رصدتهم على مواقع التواصل الاجتماعي يقومون بتعديل الحالة الصحية (مصاب، غير ملقح، ملقح جرعة أولى، ملقح) مقابل مبالغ مالية.

وفي أيار/مايو، اعلنت المملكة أن التلقيح سيكون إلزاميا اعتبارا من آب/اغسطس للدخول إلى الإدارات العامة والمؤسسات الخاصة بما في ذلك المؤسسات التعليمية وأماكن الترفيه فضلا عن النقل المشترك. كما قررت أنّ وحدهم الموظفين الملقحين في القطاعين الخاص والعام يمكنهم العودة إلى مكان العمل.

ونقلت الوكالة عن مسؤول بالهيئة قوله إنه تم توقيف موظفين بوزارة الصحة ووسطاء وأشخاص تم تعديل حالتهم الصحية.

وأكدت تورط "122 متهما جميعهم أقروا بما نسب إليهم من تهم".

وأوضحت أن من بينهم 9 موظفين في وزارة الصحة قاموا بتعديل الحالات متهمين بالرشوة والتزوير وغسل الأموال و92 شخصا تمكنوا من تعديل حالاتهم الصحية متهمين بالرشوة والاشتراك بالتزوير وغسل الأموال و21 وسيطاً قاموا بالتنسيق واستلام المبالغ المالية متهمين بالرشوة والاشتراك بالتزوير وغسل الأموال.

وأكّدت أنها مستمرة في رصد المتورطين في القضية التي فتحت التحقيق بها أول مرة في مطلع تموز/يوليو الجاري. وأعلنت حينها أنها أوقفت مسؤولين اثنين في وزارة الصحة وعددا لم تحدده ممن تم تغيير حالتهم الصحية.

سجّلت السعودية حتى الخميس نحو 505 آلاف إصابة بفيروس كورونا من بينها أكثر من ثمانية آلاف وفاة.

وتم إعطاء أكثر من 21 مليون جرعة لقاح مضادة لفيروس كورونا في البلد الذي يعد أكثر من 34 مليون نسمة، حسب بيانات وزارة الصحة الخميس.

22 شخصا تلاعبوا بشهادات صحية متصلة بكوفيد قبل الحج

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم