ماذا تقول مسودة البيان الوزاري حول سياسات الحكومة اللبنانية الجديدة؟

رئيس الحكوة اللبنانية نجيب ميقاتي
رئيس الحكوة اللبنانية نجيب ميقاتي © رويترز

أظهرت مسودة بيان بشأن سياسات الحكومة اللبنانية الجديدة والذي حصلت عليه رويترز الاربعاء 09/15، أن الحكومة ملتزمة باستئناف المفاوضات مع صندوق النقد الدولي بشأن برنامج إنقاذ قصير ومتوسط الأمد.

إعلان

ومن المقرر أن تجتمع الحكومة الخميس للموافقة على مسودة البيان الذي سيطرح بعد ذلك للتصويت عليه في البرلمان للحصول على الثقة. ويتعين على الحكومة التي تم الاتفاق عليها أخيرا يوم الجمعة بعد أكثر من عام من الصراع السياسي على مقاعد مجلس الوزراء التصدي لإحدى أسوأ حالات الكساد الاقتصادي في التاريخ الحديث.

وحسب مسودة البيان الوزاري، فإن الحكومة ستبدأ بتنفيذ الإصلاحات بالتوازي مع استئناف المفاوضات مع صندوق النقد الدولي والتي توقفت الصيف الماضي. وجاء في البيان أنه سيجري "استئناف التفاوض مع صندوق النقد الدولي للوصول إلى اتفاق على خطة دعم من الصندوق تعتمد برنامجا إنقاذيا قصيرا ومتوسط الأمد يتزامن مع المباشرة بتطبيق الإصلاحات في المجالات كافة والتي باتت معروفة ووفقا للأولويات الملحة وبما يحقق المصلحة العامة".

وقال البيان إن الحكومة ستستأنف أيضا المفاوضات مع الدائنين للتوصل إلى اتفاق على "آلية لإعادة هيكلة الدين العام بما يخدم مصلحة لبنان" ووضع خطة لتصحيح القطاع المصرفي. كما تتعهد الحكومة وفقا للبيان بالالتزام بجميع البنود الواردة في المبادرة الفرنسية "والسير بتحديث وتطوير خطة التعافي المالي" التي وضعتها الحكومة السابقة. وقالت مسودة البيان ان الحكومة اللبنانية ستعمل مع البرلمان لتمرير قانون قيود رأس المال كما تلتزم بإجراء الانتخابات النيابية المقررة في الربيع المقبل في موعدها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم