الحكومة الإسرائيلية تسمح لجهاز الاستخبارات المحلي بمراقبة الهواتف لاحتواء "أوميكرون"

رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت خلال اجتماع للحكومة
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت خلال اجتماع للحكومة © رويترز

قررت الحكومة الإسرائيلية، يوم الأحد 28 نوفمبر 2021، إعادة العمل بالرقابة المثيرة للجدل على الهواتف المحمولة لمرضى "كوفيد-19" ومخالطيهم، في محاولة لـ"احتواء سلالة أوميكرون" الجديدة من فيروس "كورونا".

إعلان

وصوتت الحكومة الإسرائيلية لصالح السماح لجهاز الاستخبارات المحلي "شين بيت" باستخدام تكنولوجيا الرقابة، بينما كان تم تطبيق الإجراء في وقت مبكر من تفشي الجائحة، ثم جرى إيقاف العمل به بسبب ضغط الرأي العام.

وجاء في بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، أن "هدف العملية تحديد أماكن الأشخاص المصابين، ومن ثم كسر حلقة العدوى". ويتم تطبيق الإجراء، الذي سيسري على الأفراد المصابين بسلالة "أوميكرون"، حتى 2 ديسمبر 2021.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم