مسؤول صحي: تزايد الإصابات بأوميكرون في إسرائيل قد يؤدي لمناعة القطيع

مستفشى في إسرائيل
مستفشى في إسرائيل REUTERS - CORINNA KERN

أشار كبير مسؤولي الصحة في إسرائيل الأحد 2 يناير 2022 إلى أن زيادة الإصابات بسلالة أوميكرون المتحورة من فيروس كورونا قد تؤدي إلى وصول إسرائيل إلى مناعة القطيع مع استمرار ارتفاع الإصابات اليومية.

إعلان

وأدى متحور أوميكرون شديد العدوى إلى زيادة الإصابات بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم. وتشير بيانات رويترز إلى الإصابات في جميع أنحاء العالم وصلت لمستو قياسي حيث تم اكتشاف ما يزيد قليلا عن مليون إصابة يوميا بين 24 و 30 ديسمبر كانون الأول. ولكن عدد الوفيات لم يرتفع مما يثير آمالا بأن السلالة الجديدة أقل فتكا.

وتمكنت إسرائيل حتى أواخر ديسمبر كانون الأول من التصدي لأوميكرون إلى حد ما ولكن مع تصاعد وتيرة معدلات الإصابة الآن من المتوقع أن تصل الإصابات اليومية إلى مستويات قياسية في الأسابيع الثلاثة المقبلة.

وقال نحمان آش المدير العام لوزارة الصحة إن هذا قد يؤدي إلى حصانة القطيع.

وقال آش لراديو 103 اف ام "التكلفة ستكون إصابات كثيرة جدا".

وأضاف "يجب أن تكون الأعداد مرتفعة للغاية حتى تصل إلى مناعة القطيع. هذا ممكن لكننا لا نريد الوصول إليه عن طريق العدوى، نريد أن يحدث نتيجة تطعيم الكثير من الناس".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم