ميقاتي باق في منصبه لتجنب تعطيل الانتخابات النيابية المقررة في 15 أيار/مايو

رئيس الحكوة اللبنانية نجيب ميقاتي
رئيس الحكوة اللبنانية نجيب ميقاتي © رويترز

قال رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي الثلاثاء إنه‭‭ ‬‬سيبقى في منصبه لتجنب إعطاء أي مبرر لتعطيل الانتخابات النيابية المقررة في 15 مايو أيار.

إعلان

والانتخابات المقررة هي الأولى منذ الانهيار المالي اللبناني في عام 2019 والمظاهرات التي شارك فيها الآلاف احتجاجا على النخبة الحاكمة التي ينظر إليها باعتبارها المسؤولة عن الفساد والهدر المستشريين منذ سنوات. وقال ميقاتي في تصريحات بثها التلفزيون خارج جلسة للبرلمان "لا يمكن أن أنساق إلى الاستقالة كي لا تكون مبررا لتعطيل الانتخابات".

وأضاف ميقاتي "لهذا السبب لن أقدم على الاستقالة" مشيرا إلى أنه دعا لتصويت بالثقة على حكومته وهو ما رفضه نبيه بري رئيس مجلس النواب. وقال ميقاتي إن طلبه جاء بعد انتقادات من بعض المسؤولين لحكومته لكنه لو يوضح. وتابع رئيس الوزراء الذي بدا منزعجا قائلا إن المصالح الانتخابية لبعض الأطراف تضر محاولات الحكومة إخراج لبنان من أسوأ أزمة يشهدها منذ الحرب الأهلية بين عامي 1975 و1990. وقال "كفى تغليبا للمصالح الشخصية على المصالح الوطنية، لأن الوطن هو من يدفع الثمن".

ولم تتمكن حكومة ميقاتي من الاتفاق على إجراءات مالية وإصلاحات طلبها مانحون غربيون وصندوق النقد الدولي الذي يسعى لبنان للحصول على خطة إنقاذ منه. وفي وقت سابق هذا الشهر قال ميقاتي، وهو ملياردير تولى رئاسة الوزراء ثلاث مرات، إنه لن يترشح لعضوية مجلس النواب الذي يضم 128 عضوا قائلا إنه يريد إتاحة الفرصة للوجوه الجديدة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم