القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينييَن في الضفة بعد 6 أيام على هجوم تل أبيب

الجيش الإسرائيلي على مشارف قطاع غزة
الجيش الإسرائيلي على مشارف قطاع غزة © أسوشيتد برس

قتل فلسطينيان صباح الخميس في عملية عسكرية جديدة للقوات الاسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، بعد ستة ايام من هجوم أسفر عن سقوط قتلى في تل ابيب، كما أفادت وزارة الصحة الفلسطينية.

إعلان

وأعلنت الوزارة في بيان "استشهاد شابين متأثرين بإصابتهما نتيجة العدوان الإسرائيلي على محافظة جنين". من جهته، أعلن الجيش الإسرائيلي أنه ينفذ "عمليات مكافحة إرهاب" في الضفة الغربية المحتلة من دون تعليق فوري على الحصيلة التي أفادت بها السلطات الفلسطينية. وبحسب مصادر محلية، فإن الشابين قتلا خلال اشتباكات في قرى واقعة في محيط مدينة جنين، معقل الحركات المسلحة الفلسطينية في شمال الضفة الغربية.

وشن الجيش الإسرائيلي السبت عملية واسعة في الضفة الغربية المحتلة قائلا إنه يتعقب مشتبها بهم على صلة، وفقا له، بالهجمات ضد إسرائيل خصوصا الهجوم الذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص الخميس الماضي في وسط تل أبيب نفذه شاب فلسطيني من جنين. ومنذ 22 آذار/مارس، تعرضت إسرائيل لأربعة هجمات. ونفذ أول هجومين عرب إسرائيليون مرتبطون بتنظيم الدولة الإسلامية وآخر هجومين فلسطينيون من منطقة جنين. 

وأدت هذه الهجمات في إسرائيل إلى مقتل 14 شخصا في المجموع، في حين قتل 20 فلسطينيا من بينهم عدد من منفذي هجمات في أعمال عنف متفرقة منذ ذلك الحين، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس. والأربعاء، قتل محام وشابان فلسطينيون الأربعاء في حوادث متفرقة في الضفة الغربية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم