إيرباص والخطوط القطرية تعودان للمحكمة مع تنامي الخلاف بشأن طائرات

طائرة إيرباص A380
طائرة إيرباص A380 © فليكر (Todd Lappin)

يبتّ قاض بريطاني يوم الثلاثاء 04/26 بشأن ما إذا كان يتعين على إيرباص الاستمرار في بناء طائرات من طراز إيه321نيو لشركة الخطوط الجوية القطرية التي تخوض نزاعا معها، وهو قرار له تداعيات على صفقات طائرات مستقبلية بمليارات الدولارات، وذلك مع عودة نزاعهما المعلن إلى المحكمة العليا في لندن.

إعلان

ألغت إيرباص في يناير كانون الثاني صفقة إيه321نيو ردا على رفض قطر تسلم طائرات إيه350 في نزاع منفصل متعلق بالقوانين والسلامة بشأن الأضرار السطحية للطائرة الأكبر حجما.

وأثار قرار إلغاء صفقة إيه321نيو قلق بعض شركات الطيران، إذ وصفه رئيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي بأنها تطور "مقلق" في أحد أركان السوق حيث تتمتع إيرباص بأغلب الطلبات الجديدة.

وتتهم إيرباص الخطوط الجوية القطرية، أكبر عملاء الطائرة إيه350، ببث مخاوف باطلة بشأن السلامة لتجنب استلام طائرات في وقت يضعف فيه الطلب ومن أجل مطالبة بتعويض قدره مليار دولار.

وتقول الخطوط القطرية إنه من الصواب التوقف عن تلقي تسليمات إيه350 على خلفية ما تصفها بمخاوف حقيقية تتعلق بالسلامة من جانب الجهة التنظيمية في الدوحة بشأن فجوات أو تآكل في طبقة للحماية من البرق، والتي صارت مكشوفة بسبب تشقق الطلاء على أكثر من 20 طائرة إيه350 مقوف تحليقها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم