وزارة الخارجية الإسرائيلية "حزينة" لمقتل شيرين أبو عاقلة وتعد بـ"تحقيق شامل"

الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة
الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة © أ ف ب

أعربت وزارة الخارجية الإسرائيلية الأربعاء 05/11 عن "حزنها" لمقتل الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة خلال عملية أمنية إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، لكنها اتهمت "نيران فلسطينية" بالمسؤولية عن الحادث.

إعلان

وقال ليور هايات الناطق باسم الوزارة على حسابه في تويتر "يحزننا مقتل مراسلة الجزيرة البارزة شيرين أبو عقلة خلال تبادل مكثف لإطلاق النار في خضم عملية مكافحة الإرهاب في جنين".

وأضاف "الصحافة الحرة والنزيهة أمر أساسي لإسرائيل وجميع الديمقراطيات، وعلى هذا النحو يجب حماية الصحفيين".

لكن هايات استدرك القول إن مؤشرات تشير إلى مقتل أبو عاقلة "بنيران فلسطينية"، وتابع إن "إسرائيل ستجري تحقيقاً شاملاً" كما دعا "السلطة الفلسطينية إلى التعاون مع التحقيق للوصول إلى الحقيقة".

من جهته طالب وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد على تويتر الفلسطينيين "بعرض تحقيق مرضي مشترك عقب مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة المؤسف".

واعتبر في سلسلة تغريدات بالعبرية والإنكليزية والعربية إن من الواجب "حماية الصحفيين في ساحات القتال وعلينا واجب الوصول إلى الحقيقة"، مؤكداً على أن قوات الأمن الإسرائيلية "ستواصل عملها في كل مكان لمنع الإرهاب وقتل الإسرائيليين".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم