زميلة شيرين أبو عاقلة وجد وقفي: الاعتداء على جنازة شيرين أبو عاقلة هزّ الولايات المتحدة

مشيعون فلسطينيون يحملون نعش صحفية الجزيرة المقتولة شيرين أبو عاقلة خارج المستشفى.
مشيعون فلسطينيون يحملون نعش صحفية الجزيرة المقتولة شيرين أبو عاقلة خارج المستشفى. © أ ف ب

قالت الصحفية الأمريكية الأردنية وجد وقفي في اتصال هاتفي مع إذاعة مونت كارلو الدولية، إن اعتداء القوات الإسرائيلية على النعش الذي كان يحمل جثمان المراسلة الصحفية شيرين أبو عقلة؛ هز صورة إسرائيل في الولايات المتحدة الأمريكية على أنها دولة شرق أوسطية تحترم حرية التعبير.

إعلان

وجد وقفي التي تعمل كمراسلة لقناة الجزيرة القطرية في الكونغرس الأمريكي قالت بأنها لم تشهد منذ 24 عاما وهو تاريخ عملها الصحفي في واشنطن الإدانات التي خرجت من الكونغرس الأمريكي بشقيه الديمقراطي والجمهوري، الإدانات بحسب "الصحفية الأردنية وقفي" حملت مصطلحات غير مسبوقة في تاريخ السياسات الأمريكية تجاه إسرائيل، كتصريح الديمقراطية ماري نيومان عضوة الكونغرس الأمريكي التي وصفت ما حصل بأنه "مرعب"، وأنها كعضوة كونغرس لم تصدق أنها ستقول يوما ذلك، إلا أن أبسط حقوق الفلسطينيين هو احترام عزائهم، وصلاتهم، وحدادهم على من يسقط منهم، وأن الولايات المتحدة لا يمكن أن تغمض عينيها عن هذه "الوحشية".

_Son ISRAEL ONU-IMAGE DE ISRAEL 17H

وعن علاقة الزمالة والصداقة التي جمعتها بشيرين أبو عاقلة قالت وجد وقفي إن المرة الأخيرة التي تحدثت فيها إلى شيرين كانت في عيد الفطر، حين تلقت منها التهنئة، وأنهما خططتا لقضاء إجازتها الصيفية سوية، وقالت إن شيرين كانت إنسانة نقية، وصافية، ورحيمة، وعطوفة، وتحب فعل الخير بعيدا عن الأضواء، حتى مع أولئك الذين لا يبادرونها الود.

_Son ISRAEL ONU-Sherine l'humaine MATIN

وختمت وجد وقفي حديثها بالقول: " العزاء لكل الصحفيين، والعزاء واحد مع إذاعة (مونت كارلو الدولية) التي سمعنا عبرها صوت شيرين أبو عاقلة لأول مرة قبل مجيئها إلى الجزيرة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم