انفجار مرفأ بيروت: "التجمع اللبناني في فرنسا" يطالب بإظهار الحقيقة وتطبيق العدالة

في موقع انفجار مرفأ بيروت
في موقع انفجار مرفأ بيروت © أ ف ب

مع اقتراب الذكرى الثانية لانفجار مرفأ بيروت في 4 آب – أغسطس، تعالت الأصوات المطالبة باستكمال التحقيق بهدف إظهار الحقيقة وتطبيق العدالة.

إعلان

فقد أصدر "التجمع اللبناني في فرنسا" بيانا الثلاثاء 2 آب – أغسطس اعتبرت فيه أن "أركان المنظومة" نجحوا "في محاصرة المحقق العدلي وتعطيل التحقيقات بفعل مناورات وضغوط تشي بأنهم يخشون المساءلة وانكشاف الحقيقة".

وجدد التجمع إعلانه عن الوقوف إلى جانب أهالي الضحايا، مطالبا بتمكين القضاء اللبناني من متابعة التحقيقات مع كل من يُشتبه به متورطاً كان أم متواطئا أم مهملا، وذلك من دون قيود أو استثناءات.

وتابع البيان: "وفي حالة الاستحالة، فليكن موقفنا مع نواب التغيير وكل السياديين والمستقلين المطالبة فورا بتشكيل لجنة تحقيق دولية تضمن إظهار الحقيقة وإحقاق العدالة".

ورأى التجمع أن انهيار القسم الشمالي للإهراءات، منذ قبل يومين، يشكل دليلا على رغبة منظومة الفساد والسلاح في ردم ذاكرة اللبنانيين تحت الركام والغبار.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم