مؤلفة "هاري بوتر" تتعرض للتهديد بالقتل بعد تضامنها مع مؤلف "الآيات الشيطانية"

جي كي رولينغ من حساب وسلمان رشدي
جي كي رولينغ من حساب وسلمان رشدي © أسوشيتد برس

تحقق السلطات البريطانية في تهديد بالقتل عبر الإنترنت تم إرسالها إلى الكاتبة البريطانية جي كي رولينغ من حساب على تويتر الجمعة 12/08 أشاد بالهجوم على الكاتب البريطاني الأمريكي سلمان رشدي.

إعلان

وكتبت رولينغ فوراً حين سمعت بالاعتداء على رشدي قائلة "أنباء مروعة. أشعر بالغثيان الآن. أتمنى أن يكون على ما يرام". فيما بعد تلقت رداً من حساب على موقع تويتر باسم "مير آصف عزيز" جاء فيه: "لا تقلقي، أنت التالية".

وقال متحدث باسم شرطة اسكتلندا وفقاً لصحيفة الغارديان: "تلقينا تقريراً عن تهديد عبر الإنترنت ويقوم عناصر الشرطة بإجراء تحقيقات".

في غضون ذلك، نشرت مؤلفة هاري بوتر صوراً التقطتها للتهديد وطلبت من تويتر اتخاذ إجراء ضد الحساب. وبحسب ما ورد نشر الحساب نفسه تغريدات تمجد مهاجم سلمان رشدي اللبناني هادي مطر تقول إنه "مقاتل شيعي ثوري اتبع فتوى الراحل آية الله روح الله الخميني".

أدانت شركة وارنر بروذرز ديسكفري التي حولت هاري بوتر إلى سلسلة من الأفلام السينمائية لاقت رواجاً هائلاً، وقالت في بيان "نقف معها ومع جميع المؤلفين ورواة القصص والمبدعين الذين يعبرون بشجاعة عن إبداعاتهم وآرائهم. نؤمن بحرية التعبير والخطاب السلمي ودعم من يقدمون آرائهم في الفضاء العام".

وكانت رولينغ قد استهدفت في السابق من قبل نشطاء مثليين ومتحولين جنسياً بسبب موقفها من قضاياهم. وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية في كانون الثاني/يناير أنها لجأت إلى الشرطة بعد أن نشر صورة لمنزلها في "إدنبرة" على تويتر الأمر الذي فسرته بأنه تهديد لها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية