وفاة مهسا أميني: إيرانيون يحتجون لليوم الثالث وانتشار فيديوهات لمواجهات مع الشرطة

احتجاجات في طهران على وفاة مهسا أميني
احتجاجات في طهران على وفاة مهسا أميني © أسوشيتد برس

نزل إيرانيون إلى شوارع طهران الإثنين 19 أيلول/سبتمبر للاحتجاج على وفاة مهسا أميني وانطلقت مظاهرات في العديد من جامعات العاصمة للمطالبة بفتح تحقيق في ظروف الوفاة وحل "شرطة الأخلاق".

إعلان

وقال شهود إن المتظاهرين تدفقوا على شارع كيشافارز المركزي مرددين هتافات "الموت للديكتاتور"، كما هتفوا ضد الشرطة وحطموا سيارة تابعة للشرطة.

وفي وقت متأخر من الاثنين، شاهد مراسلو وكالة أسوشيتد برس حاويات قمامة وأحجاراً كبيرة محترقة متناثرة عند بعض تقاطعات وسط المدينة مع انتشار رائحة الغاز المسيل للدموع في الهواء.

وأغلقت الشرطة الطرق المؤدية إلى ساحة "ولي عصر" وسط المدينة وشوهدت قوات أمن بملابس مدنية ومجموعات من شرطة مكافحة الشغب في جميع أنحاء المنطقة كما تعطلت خدمة الإنترنت عبر الهاتف المحمول في وسط طهران.

وظهر العشرات من المتظاهرين على دراجات نارية لفترة وجيزة عند تقاطع طرق حيث قلبوا حاويات القمامة ورددوا هتافات ضد السلطات قبل الإسراع بالفرار.

وأظهرت مقاطع فيديو كثيفة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الثالث من المظاهرات خاصة في المدن الكردية غرب إيران وكذلك مدينة رشت الشمالية وجامعة في وسط مدينة أصفهان.

وتقول الشرطة إن أميني ماتت إثر نوبة قلبية خلال احتجازها في مركز أمني وتنفي تعرضها لسوء المعاملة، لكن عائلتها قالت إن الشابة لا تعاني من مشاكل في القلب.

ودفنت أميني، وهي كردية، يوم السبت في مسقط رأسها في مدينة "سقز"في محافظة كردستان ثم اندلعت الاحتجاجات هناك بعد جنازتها وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين يومي السبت والأحد واعتقلت العديد من المتظاهرين.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية