قطع رأس شاب فلسطيني في الضفة الغربية بسبب ميوله الجنسية

شعار فخر المثليين
شعار فخر المثليين © pixabay

عثرت السلطات الفلسطينية في الضفة الغربية الأربعاء 5 تشرين الأول – أكتوبر 2022 على جثة رجل فلسطيني مقطوعة الرأس في مدينة الخليل، بعد أن تلقى تهديدات بالقتل بسبب ميوله الجنسية.

إعلان

وأشارت صحيفة "هآرتس" إلى أن أحمد أبو مرخية (25 عاما) كان يعيش في إسرائيل، منذ سنتين، بانتظار قبول طلب اللجوء إلى كندا. وكانت إسرائيل قد قدمت تصريحا إنسانيا لأبو مرخية بعد تلقيه تهديدات متكررة بالقتل لأنه مثلي الجنس.

وأعلنت الشرطة الفلسطينية والنيابة العامة عن فتح تحقيق واعتقال مشتبه به، لكنهما اعتبرا أن الدافع خلف الجريمة لم يعرف بعد، وفق الصحيفة.

كما لفتت وكالة الأنباء الفلسطينية "معا"، إلى أن رأس أبو مرخية، فصل عن جسده، بينما تم تداول صور الجثة على مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين.

تجدر الإشارة إلى أن أبو مرخية فرّ إلى إسرائيل من الأراضي الفلسطينية قبل عامين بعد تعرضه للاضطهاد والتهديد بسبب ميوله الجنسية.

وقد علق ناشطون حقوقيون في إسرائيل على هذه الحادثة معتبرين أنها "جريمة تفجع القلب"، مذكرين بالوضع القاسي الذي يواجهه طالبو اللجوء من مجتمع الميم الذين يتعرضون للاضطهاد داخل أراضي السلطة الفلسطينية، وغالبًا ما يتعرضون لتهديدات بالقتل، ويسعون للوصول إلى إسرائيل والعثور على ملجأ فيها، بحسب "هآرتس".  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية