تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اعتداء نيس

الجزائر تدين "العمل الإرهابي الشنيع" في نيس الفرنسية

في موقع اعتداء نيس الإرهابي في فرنسا
في موقع اعتداء نيس الإرهابي في فرنسا © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أدانت الجزائر يوم الجمعة 30 أكتوبر 2020 "العمل الإرهابي الشنيع" في مدينة نيس الفرنسية، وفق بيان لوزارة الخارجية.

إعلان

وجاء في البيان أنّ الجزائر "تدين العمل الإرهابي الشنيع الذي استهدف مكان عبادة في نيس وتعرب عن تضامنها مع أسر الضحايا".

   وأضاف البيان أن موقف الجزائر من مواجهة الإرهاب "ثابت وواضح" وهي "ترفض أي شكل من أشكال التبرير وأي خلط مع الإسلام، دين السلام والتسامح".

   كما دعت الجزائر إلى "ترسيخ التعاون الدولي والحوار من أجل تشكيل جبهة مشتركة ضد كل أشكال التطرف".

   وقتل شاب مسلح بسكين ثلاثة أشخاص صباح الخميس في كنيسة نوتردام دو لاسومبسيون في قلب مدينة نيس في جنوب شرق فرنسا.

   وقال جان فرانسوا ريكار المدعي العام لمكافحة الإرهاب المسؤول عن التحقيق، إن منفذ الهجوم الذي أصيب بجروح خطيرة على يد الشرطة ونقل إلى المستشفى، تونسي يبلغ من العمر 21 عاما وصل إلى فرنسا في تشرين الأول/أكتوبر.

   وندّد المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية الذي يمثل مسلمي فرنسا بالاعتداء، داعياً المسلمين في البلاد إلى إلغاء كل الاحتفالات المقررة لمناسبة عيد المولد النبوي "كعلامة حداد وتضامن".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.