تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تونس: الساعات الأخيرة في الحوار الليبي تناقش المرشحين لتولي السلطات المؤقتة

ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس
ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس © رويترز
نص : ثامر الزغلامي - تونس
3 دقائق

يناقش، يوم الأحد 15 نوفمبر 2020، المشاركون في الحوار الليبي الدائر في تونس خلال الساعات الأخيرة لوائح بالأسماء المقترحة لتولي المناصب القيادية في البلاد خلال الفترة الانتقالية قبل الانتخابات الوطنية المرتقبة في 24 ديسمبر / كانون الاول  من سنة 2021. 

إعلان

وكانت الأطراف السياسية المشاركة في ملتقى تونس للحوار الليبي قد قطعت أشواطا متقدمة في الاتفاق حول صلاحيات حكومة الوحدة الوطنية المرتقبة والمجلس الرئاسي الجديد، كما تم الاتفاق على خارطة طريق سياسية خلال الفترة التمهيدية انطلاقا من تفاهمات سابقة في كل من برلين وجنيف والمغرب 

ودخل المشاركون يوم الأحد المناقشات بلوائح للأسماء المقترحة التي ستكون على رأس مؤسسات الدولة السياسية قبل إجراء الانتخابات. وحسب وثيقة تونس تتكون السلطة من مجلس رئاسي ثلاثي ورئيس حكومة ونائبين له .  

و حسب مصادر من المشاركين في الحوار الليبي يحظى عقيلة صالح بدعم واسع  ليكون على رأس المجلس الرئاسي كما من المنتظر أن تؤول رئاسة حكومة الوحدة الوطنية إلى فتحي باشا آغا . 

و يرى متابعون للشأن الليبي أن هذه المرحلة الصعبة من المناقشات ستكون  حاسمة في نجاح  ملتقى الحوار الليبي في تونس الذي انطلق  الاثنين 9 نوفمبر / تشرين الثاني في الضاحية الشمالية للعاصمة التونسية .

و كانت ستيفاني وليامز المبعوثة الأممية بالإنابة  للدعم في ليبيا قد اعربت عن ثقتها في الوصول إلى اتفاق خلال حوار تونس ينهي الأزمة في البلاد ويحقق الاستقرار السياسي والأمني الذي ينشده الليبيون . كما دعت في تصريحات إعلامية القوى الاقليمية و الدولية الى مساعدة المشاركون في الحوار باحترام قراراتهم والكف عن تسليح الأطراف المتنازعة في هذا البلد .  

و تزامنا مع تواصل الحوار الليبي في تونس، أصدرت المشاركات في الحوار بيانا يطالب بتشريك المرأة في المناصب القيادية في ليبيا. ودعا البيان إلى تمثيل المرة بنسبة 30 في المائة في السلطة التنفيذية مع مراعاة النزاهة والكفاءات العلمية. كما طالب البيان بتسمية امرأة من بين نائبي رئيس الحكومة ضمانا لمساهمة المرأة في بناء الدولة الليبية .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.