تونس تتسلم من ليبيا زوجات وأبناء جهاديين تونسيين مفترضين

الرئيس التونسي قيس سعيّد (على اليسار) يلتقي برئيس الوزراء الليبي الجديد عبد الحميد دبيبة  في العاصمة الليبية طرابلس يوم  17 مارس 2021
الرئيس التونسي قيس سعيّد (على اليسار) يلتقي برئيس الوزراء الليبي الجديد عبد الحميد دبيبة في العاصمة الليبية طرابلس يوم 17 مارس 2021 AFP - -

أعلنت السلطات القضائية الليبية يوم الأربعاء 17 مارس 2021 أنها ستسلم السلطات التونسية مجموعة ثانية من زوجات وأطفال جهاديين تونسيين مفترضين، وجاء الإعلان أثناء زيارة يجريها الرئيس التونسي قيس سعيّد.

إعلان

وقال مكتب النائب العام الليبي "نتجهز لتسليم السلطات التونسية غدا الخميس الدفعة الثانية من نساء المنتمين إلى تنظيم الدولة وأطفالهم". ولم يحدد عدد المعنيين بالتسليم.

   وتزامن الإعلان مع زيارة يؤديها الرئيس التونسي قيس سعيّد إلى ليبيا، هي الأولى لرئيس تونسي منذ 2012.

   وكانت تونس قد استعادت من ليبيا في الأيام الأخيرة عشر زوجات وستة أطفال لجهاديين تونسيين مفترضين، وفق ما علمت فرانس برس الأربعاء من منظمتين تونسيتين تحدثتا عن وجود عشرات آخرين في البلد المجاور.

   وقال رئيس "جمعيّة إنقاذ التونسيين العالقين بالخارج" محمد إقبال بن رجب "نأمل أن يبذل الرئيس سعيّد قصارى جهده خلال زيارته لتسريع عودة من لا زالوا محتجزين".

   وتسلمت السلطات التونسية مجموعة من ثلاث نساء وأطفالهن الخمسة بمعبر راس جدير الحدودي في 15 آذار/مارس، وفق ما علمت فرانس برس من رئيس "المرصد التونسي لحقوق الإنسان" مصطفى عبد الكبير الذي ساهم في المفاوضات.

   وأضاف عبد الكبير أن مجموعة أولى من ثلاث نساء وخمسة أطفال وصلت الأسبوع السابق.

   وأوضح أن سنّ الأطفال يراوح بين ثلاثة أعوام و17 عاما، وجرى تكليف أجهزة الرعاية الاجتماعية بتقييم إمكانية تسليمهم إلى عائلاتهم في تونس، في حين اقتيدت النساء إلى السجن في انتظار محاكمتهنّ.

   ولا يزال يوجد في ليبيا نحو عشرين طفلا و15 امرأة من التونسيين، وفق المصدر ذاته.

   وأغلب التونسيين العالقين في ليبيا منذ أعوام يقبعون في سجن معيتيقة في طرابلس، أو في رعاية الهلال الأحمر الليبي في مدينة مصراتة.

   وتوجد حساسيّة خاصة لدى الرأي العام التونسي إزاء مسألة عودة التونسيين الذين توجهوا للقتال في الخارج، لا سيما بعد وقوع اعتداءات دموية ارتكبها تونسيون تدربوا في ليبيا.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم