السلطات التونسية تدعو مواطنيها في فرنسا إلى التبرّع دعماً للنظام الصحي

الطاقم الطبي يساعد مريضا يعاني من مرض فيروس كورونا في قسم العناية المركزة في مستشفى في أريانة بضواحي تونس العاصمة يوم 26 أبريل 2021
الطاقم الطبي يساعد مريضا يعاني من مرض فيروس كورونا في قسم العناية المركزة في مستشفى في أريانة بضواحي تونس العاصمة يوم 26 أبريل 2021 REUTERS - JIHED ABIDELLAOUI

ناشدت تونس الأحد 11 يوليو 2021 رعاياها المقيمين في فرنسا المساهمة في مساندة النظام الصحي في بلادهم في ظل التبعات الكارثية الناجمة عن أزمة تفشي وباء كوفيد-19.

إعلان

وحثّت السفارة التونسية، في منشور باللغة العربية في موقع فيسبوك، "التونسيين المقيمين بفرنسا (...) على المساهمة في دعم المؤسسات الصحية التونسية في هذا الظرف وذلك من خلال اقتناء تجهيزات ومعدات طبية وشبه طبية ضرورية لفائدتها أو تقديم مساعدات مالية".

وكانت المتحدثة باسم وزارة الصحة التونسية نصاف بن علية نبّهت الخميس إلى أن الوضع الصحي "كارثي" في تونس والمنظومة الصحية "انهارت" مع ارتفاع ارقام الاصابات والوفيات في الأسابيع الأخيرة.

وتابع البيان أنّ السفارة "ستعمل على الإشراف على عمليات تجميع هذه المساعدات حتى يتسنى نقلها إلى تونس في أقرب الآجال، مع إمكانية تسخير طائرة خاصة" لهذا الغرض.

كما أنّها أثنت على "مكوّنات المجتمع المدني التونسي في فرنسا التي لطالما برهنت وقوفها مع أبناء شعبها".

وترزح المستشفيات في تونس منذ أسبوعين تحت وطأة تدفق المرضى بأعداد كبيرة. وتنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صور ومقاطع فيديو تظهر مصابين ينتظرون دورهم في تلقي العلاج في أروقة المستشفيات. وتجاوزت نسبة أسرّة الانعاش التي يشغلها مرضى تسعين بالمئة، حسب وزارة الصحة التونسية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم