هذه تفاصيل زيارة وزير الخارجية الإسرائيلي إلى المغرب

وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد وملك المغرب محمد السادس
وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد وملك المغرب محمد السادس © رويترز

قال وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد يوم الإثنين 19 يوليو 2021 إنه يعتزم زيارة المغرب في وقت قريب، لتكون بذلك أول زيارة لكبير الدبلوماسيين الاسرائيليين إلى المملكة منذ تطبيع العلاقات بين البلدين سنة 2020.

إعلان

وقال لبيد في تغريدة إن زيارته "التاريخية" ستأتي بعد إطلاق شركة الطيران الاسرائيلية "اسراير" رحلات الطيران المباشرة التي أعلنتها بين عاصمتي البلدين.

وحول تفاصيل الزيارة ذكر موقع "أكسيوس" الأمريكي أن "وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لبيد، يعتزم السفر إلى المغرب أوائل شهر غشت 2021 وعقد مناقشات بشأن تدشين سفارة لبلاده في الرباط، وفقا لمصادر مطلعة".

زيارة لبيد أول وزير إسرائيلي يزور المغرب منذ أن أعادت الدولتان العلاقات الدبلوماسية، في ديسمبر الماضي، كجزء من اتفاق ثلاثي مع الولايات المتحدة، اعترفت فيه إدارة الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب، بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية المتنازع عليها مع جبهة البوليساريو.

ونقل الموقع عن مصادر إسرائيلية قولها "إن لبيد، ونظيره المغربي، ناصر بوريطة، اتفقا على الزيارة خلال محادثة هاتفية، الجمعة16 يوليو2021 مشيرا إلى إلى أنه من المتوقع أن تتم الزيارة في الـ10 أو الـ11 من شهر غشت 2021، وذلك حسب تطور الوضع الوبائي لفيروس كورونا في إسرائيل والمغرب.

وكان المغرب رابع دولة عربية تستأنف علاقاتها مع إسرائيل، أواخر سنة 2020، بموجب اتفاق رعته إدارة ترامب.

و"توقفت المملكة المغربية عن التطبيع الكامل للعلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل عندما تم التوقيع على الصفقة في ديسمبر، وفضل الطرف المغربي بدلاً من ذلك فتح مكاتب اتصال دبلوماسية متبادلة بدلاً من السفارات، وربما الاحتفاظ بورقة مساومة إذا قررت إدارة بايدن التراجع عن قرار الصحراء الغربية"، على حد تعبير "أكسيوس".

وأشار الموقع إلى أن "وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكين، أبلغ نظيره المغربي منذ شهرين أن إدارة بايدن لن تتراجع عن قرار ترامب، وهو ما أكده أيضا كبير مستشاري بايدن للشرق الأوسط، بريت ماكغورك، لبوريطة قبل أسبوعين"

وبسبب موقف إدارة بايدن، يخطط المغرب لاستكمال عملية التطبيع مع إسرائيل من خلال تحويل مكتب الاتصال الدبلوماسي في تل أبيب إلى سفارة رسمية، بحسب موقع "أكسيوس".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم