مسؤول جزائري رفيع لا يستبعد لجوء بلاده إلى إجراءات تصعيدية إضافية ضد المغرب

الحدود الجزائرية المغربية
الحدود الجزائرية المغربية © ويكيبيديا

 قال دبلوماسي جزائري كبير يوم الجمعة 24 سبتمبر 2021 إن الجزائر قد تلجأ إلى إجراءات تصعيدية في خلافها مع المغرب وتتخذ المزيد من الخطوات بعد قطع العلاقات وإغلاق المجال الجوي.

إعلان

وقال عمار بلاني مسؤول ملف دول المغرب العربي بوزارة الخارجية الجزائرية إن من غير الممكن استبعاد اللجوء لإجراءات إضافية دون أن يحدد طبيعة هذه الإجراءات التي ربما تكون موضع دراسة.

والعلاقات بين الدولتين الجارتين في شمال إفريقيا ليست على ما يرام منذ عقود، وأغلقت الجزائر والمغرب حدودهما منذ عام 1994، لكنها تدهورت إثر تصاعد الخلاف مرة أخرى على إقليم الصحراء الغربية في العام الماضي.

ويعتبر المغرب أن الصحراء الغربية جزء من أراضيه لكن جبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر تسعى لاستقلال المنطقة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم