الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يعفي ثلاثة وزراء

الرئيس الجزائري المنتخب عبد المجيد تبون يتحدث إلى الصحافة
الرئيس الجزائري المنتخب عبد المجيد تبون يتحدث إلى الصحافة ( رويترز: 13 ديسمبر 2019)

أجرى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الخميس 11 نوفمبر 2021 تعديلا وزاريا جزئيا طال وزراء الاتصال والعمل والفلاحة، وفق ما جاء في بيان للرئاسة. 

إعلان

ولم توضح الرئاسة أسباب إعفاء الوزراء الثلاثة. 

استبدل وزير الاتصال عمار بلحيمر الذي شغل المنصب منذ كانون الثاني/يناير بمحمد بوسليماني، والأخير مسؤول رفيع في الوزراء. 

واتسمت الفترة التي قضاها بلحيمر على رأس وزارة الاتصال بزيادة القمع ضد وسائل الإعلام المستقلة وإدانة العديد من الصحافيين بالسجن وحجب مواقع إخبارية.

وأمضى بوسليماني البالغ 63 عاما الجزء الأكبر من حياته المهنية في وزارة الاتصال التي شغل أمانتها العامة بين عامي 2011 و2013.

وشمل التعديل وزير الفلاحة عبد الحميد حمداني الذي عوضه محمد عبد الحفيظ هني، وفق بيان الرئاسة. 

واستبدل عبد الرحمان لحفاية في حقيبة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي بيوسف شرفة الذي عُيّن قبل نحو أربعة أشهر واليا على الجزائر العاصمة. 

وعيّن الرئيس عبد المجيد تبون عقب الانتخابات التشريعية في حزيران/يونيو، حكومة أبقت على نحو نصف وزراء الحكومة السابقة.

واحتفظ حينها عمار بلحيمر بحقيبة الاتصال لكنه فقد صفة المتحدث الرسمي باسم الحكومة التي حذفت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم