تونس: محتجون يحاولون تنظيم مسيرة بالقرب من مجلس النواب

مظاهرة في تونس ضد قرارات قيس سعيد
مظاهرة في تونس ضد قرارات قيس سعيد © رويترز

اشتبكت الشرطة التونسية يوم الأحد 11/14 بالقرب من مبنى البرلمان مع متظاهرين يحتجون على سيطرة الرئيس قيس سعيد على السلطة السياسية منذ أربعة أشهر.

إعلان

وأغلق مئات من رجال الشرطة المنطقة التي كان يحتشد فيها آلاف المحتجين للمطالبة بأن يُعيد سعيد عمل البرلمان والحكم الديمقراطي.

وربما تشكل المعارضة الصاخبة المتزايدة، إلى جانب أزمة تلوح في الأفق في المالية العامة، اختبارا جديدا لكيفية تعامل سعيد والحكومة الجديدة التي عينها مع التهديدات لسلطتهما.

وهتف المحتجون بشعارات مطالبة بالحرية وإنهاء الدولة البوليسية قائلين "الشعب يريد إسقاط الانقلاب.. حريات دولة البوليس وفات(انتهت).."، وذلك أثناء قيامهم بإزالة حواجز كانت تسد الطرق المؤدية إلى مبنى البرلمان في قصر باردو بالعاصمة، مما أدى إلى وقوع الاشتباكات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم