الشرطة التونسية تنتشر في وسط العاصمة قبل احتجاج مزمع

عناصر من الشرطة التونسية يغلقون شارع الحبيب بورقيبة خلال مظاهرة مناهضة للحكومة في العاصمة تونس، في 23 يناير 2021
عناصر من الشرطة التونسية يغلقون شارع الحبيب بورقيبة خلال مظاهرة مناهضة للحكومة في العاصمة تونس، في 23 يناير 2021 © أ ف ب

طوق مئات من رجال الشرطة التونسية منطقة بوسط العاصمة يوم الجمعة 14 يناير 2022 قبل احتجاج مزمع ضد الرئيس في تحد للقيود المفروضة لمكافحة كوفيد-19.

إعلان

وتحتج أحزاب المعارضة بما في ذلك حزب النهضة الإسلامي المعتدل على تعليق الرئيس قيس سعيد لعمل البرلمان وتوليه السلطة التنفيذية وتحركات لإعادة كتابة الدستور وهو ما يصفونه بانقلاب.

وقبل ساعات من الموعد المقرر لبدء الاحتجاج نصبت الشرطة حواجز وانتشرت في المنطقة المحيطة بشارع الحبيب بورقيبة الذي ظل لفترة طويلة مركزا للمظاهرات بما في ذلك خلال ثورة 2011 التي مهدت الطريق أمام الديمقراطية.

وتوقفت عشرات من سيارات الشرطة في المنطقة ونصبت مدفعان للمياه خارج مبنى وزارة الداخلية الواقع في نفس الشارع.

ويأتي احتجاج اليوم الجمعة رغم حظر جميع التجمعات الذي أعلنته الحكومة يوم الثلاثاء في محاولة للتصدي لتفشي كوفيد-19.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم