رياض محرز يطلق تحدي الفوز على منتخب ساحل العاج في كأس الأمم الأفريقية 2022

رياض محرز (رويترز)

على الجزائر أن تغلب منتخب ساحل العاج اليوم، 20 يناير/ كانون الثاني 2022، وإلا فإنها ستخرج بشكل صادم من كأس الأمم الأفريقية بعد خسارتها المفاجئة أمام غينيا الاستوائية يوم 17 يناير الماضي. المهاجم رياض محرز بدا متفائلا بالرغم من مردود للمنتخب الجزائري لم يرقَ إلى المستوى الذي تميّز به صاحب اللقب الأفريقي السابق، مما أثار جدلا وتبريرات ذهبت إلى مجالات الشعوذة والعين والحسد.

إعلان

أعرب مهاجم المنتخب الجزائري رياض محرز عن "حماسة" منتخبه بالفوز على ساحل العاج في مباراة مصيرية مساء اليوم 20 يناير وقال خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد عشية المباراة بدوالا، عاصمة الكاميرون: " إذا لم تكن متحمسا في موقف كهذا فمتى سنكون كذلك؟".

ليس أمام المنتخب الجزائري سوى أن يفوز على منتخب ساحل العاج القوي من أجل التأهل، فهو في موقف يتحتم عليه ذلك كما قال نجم مانشيستر سيتي الذي تابع: "نحن في موقف حيث يجب علينا أن نفوز ويجب علينا أن نكون كذلك وعلينا أن نحقق الفوز".

وتابع رياض محرز: " لكننا لم نخسر في 35 مباراة قبل الأخيرة نحن جاهزون ومستعدون لبذل قصارى جهدنا ولدينا حافز كبير، بلدنا خلفنا ويدعمنا كثيرا".

وأكد قائد المنتخب الجزائري على جهوزية فريقه وأن فرص النجاح تقف إلى جانبه بالقول: " كل الأضواء خضراء وكل شيء في صالحنا من أجل تحقيق أفضل مباراة ممكنة نحن نستحق أن نتأهل ولكن علينا أن نظهر ذلك على أرض الملعب لأنه كما رأينا قبل يومين أو ثلاثة أيام أن لدينا 35 مباراة دون هزيمة".

رغم ذلك فلم يستبعد نجم كرة القدم الجزائري احتمال الخسارة بالقول: "ولكن يمكنك الخسارة أمام أي فريق، يحدث ذلك وهذا أمر وارد، لكن علينا أن نعود ونركز مرة أخرى ونحقق أفضل أداء ممكن، لنا أولا ولبلدنا وعائلتنا".

المنتخب الجزائري يتذيل المجموعة الخامسة برصيد نقطة واحدة دون انتصارات بينما ضمن منتخب ساحل الحاج تأهله دون أن يلعب كونه، في أسوأ الحالات، سيكون ثالثا في المجموعة الخامسة إذا ما خسر أمام الجزائر بفضل تمتعه برصيد 4 نقاط.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم