تونس: هيئة الدفاع عن بلعيد والبراهمي تجدد اتهام الغنوشي و"الجهاز السري" للنهضة

راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة التونسية
راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة التونسية © رويترز

جددت هيئة الدفاع عن المعارضين اليساريين التونسيين شكري بلعيد ومحمد البراهمي اتهام رئيس "حركة النهضة" الإسلامية راشد الغنوشي بجرائم تتعلق بأمن الدولة في ما يعرف بـ"الجهاز السري" للحركة.

إعلان

واشارت الهيئة في مؤتمر صحفي الأربعاء 06/01 أن الغنوشي تمتع بكل أشكال الحصانة من التتبع القضائي، متهمة القضاء بالتلاعب بملف القضية  ومطالبة بالإسراع في التحقيق مع المتهمين في هذا الملف. وأكدت الهئية إن عدداً من المشمولين بالبحث قد غادروا البلاد نتيجة المماطلة القضائية طيلة سنوات في توجيه التهم اليهم.

كما قدمت الهيئة ما قالت إنه براهين من مسار التحقيق حول ما اعتبرته تلاعب وزارة الداخلية والقضاء بملف الاغتيالات السياسية. جدير بالذكر إن السلطات القضائية التونسية اصدرت قرارا بحظر السفر على 34 شخصا من بينهم الغنوشي ووجهت لهم تهما تتعلق بامن الدولة.

وتنفي حركة النهضة صلتها بالملف وتتهم هيئة الدفاع والرئيس التونسي قيس سعيد بتوظيف القضاء لتصفية الخصوم السياسيين.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم