إي ميل

الدرس الذي يجب أن نتعلمه من المواجهة بين فيسبوك والحكومة الأسترالية

سمعي
 مارك زوكيربرغ  يمنع مشاركة الأخبار من وسائل والمؤسسات الإخبارية الأسترالية على منصة فيسبوك الأسترالية
مارك زوكيربرغ يمنع مشاركة الأخبار من وسائل والمؤسسات الإخبارية الأسترالية على منصة فيسبوك الأسترالية © ريك ريكروفت

تشرح نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية ما يعني قرار مارك زوكيربرغ  بمنع مشاركة الأخبار من وسائل والمؤسسات الإخبارية الأسترالية  على منصة فيسبوك الأسترالية  وما هي الدروس التي يجب استخلاصها من استعراض القوة هذا !

إعلان

عام 2018 كتبت مقالا بعنوان: مارك زوكيربرغ الديكتاتور الأول في العالم من جمهورية "فيسبوك"، ويوم الأربعاء  17 فبراير 2021 مساءً، و بعد نزاع مع الحكومة الأسترالية على دفع مقابل المحتوى الإعلامي، قرر مارك زوكيربرغ حجب المحتوى الإعلامي لكل المؤسسات الإعلامية الأسترالية؛ بخلاف شركة غوغل شريكته في المواجهة وأيضا في العقد السري لتقاسم أرباح الإعلانات المعروف باسم Jedi Blue؛ توصلت غوغل لاتفاق تجاري يحترم القانون الأسترالي مع المواقع الإخبارية لدفع بدل المحتوى الذي تنشره غوغل من المؤسسات الإعلامية الأسترالية وفي حال عدم التوصل لاتفاق تجاري فعلى شركتي "الفابت" المالكة لغوغل وفيسبوك الخضوع للتحكيم الإجباري للموافقة على دفع مقابل المحتوى الإخباري.

هذ ا القرار غيرالمسبوق من مارك زوكيربرغ بمنع مشاركة الأخبار على منصة فيسبوك الأسترالية هو استعراض مخيف للقوة التي تتمتع بها شركة فيسبوك ومارك زوكيربرغ بالتحديد، ويعتبر تصعيدا للمواجهة القانونية مع الحكومة الأسترالية من جهة، ومن جهة أخرى هو تحذير للمشرعين في كل الحكومات والدول الديمقراطية في كل أنحاء العالم حول ازدواجية تعامل فيسبوك مع حرية التعبير والحق في الوصول إلى المعلومات والأخبار، بعيدا عن المعلومات المضللة ونظريات المؤامرة والمقالات المضللة التي تنتجها مزارع النقرات clickfarm التي "تفبرك الأخبار" لإثارة الفضول ودفع المستخدم على النقر لجذب الإعلانات وجمع زوكيربرغ  للدولارات.

لا ننسى استخدام جيش ميانمار على مدى سنوات، موقع فيسبوك للتحريض على الكراهيَة والدعوة للعنف والإبادة الجماعية ضد أقلية الروهينغا المسلمة في البلاد، مما أدى إلى الإبادة والنزوح. استغرق الأمر حتى عام 2018 حتى تعترف شركة فيسبوك بالأمر وتعتذر عن إخفاقها في التصرف.

بعد ذلك بعامين. في إثيوبيا، أدى اغتيال هاشالو هونديسا، المغني والناشط السياسي من جماعة أورومو العرقية في البلاد، إلى أعمال عنف في أديس أبابا. حسب ما نشره موقع Vice News، الذي أعتبر أن إراقة الدماء هذه كانت "بسبب المشاركة الفورية والواسعة النطاق على فيسبوك لخطاب الكراهيَة والتحريض على العنف".

كما استفاد رودريجو دوتيرتي في الفلبين من فيسبوك لاقتراف جرائم"اغتيالات لشخصيات وتهديدات ومضايقات وعمليات قمع عنيفة لمعارضيه وللصحافة المستقلة" بالإضافة إلى الدعاية السياسية لإيقاظ ثعبان التطرف القومي العنيف". هنالك أمثلة عدة تطول رأيناها على مدى سنوات كيفية استخدام منصة فيسبوك في العالم لنشر الفتنة والتلاعب بالرأي العام و بالانتخابات في الهند وروسيا والبرازيل وأخرها الهجمات على مبنى الكابيتول في واشنطن.

وعندما يُطلب من مارك زوكيربرغ وقف هذه المنشورات المضللة والمفتنة يتحجج بحرية التعبير.  ومن "أجل حفنة من الدولارات" يمنع عن الأستراليين الصفحات الصحية الرسمية وتحذيرات السلامة الطارئة ومنشورات شبكات الرعاية الاجتماعية وغيرها.

علما أنه في الفيتنام العام 2020 وافق مارك زوكيربرغ على فرض الرِّقابة على مشاركات المستخدمين المحليين التي تعتبر "مناهضة للدولة الفيتنامية"، وذلك بعد من قيام السلطات الفيتنامية من خلال شركات اتصالات مملوكة للدولة، بإبطاء عمل خوادم فيسبوك المحلية ما أدى إلى تعطيل الخوادم  لسبعة أسابيع.وأصبح من الصعب استخدام منصة فيسبوك في الفيتنام.

الأهم في هذه المواجهة بين الفيسبوك والمؤسسات الإعلامية والرسمية في أستراليا ان نتعلم درسا، من جهة عدم اعتماد المؤسسات الإعلامية على فيسبوك لنشر المحتوى بل دعم مواقعها وصحافييها لإنشاء المحتوى القيم الذي يتخطى مِزَاج وخوارزميات السيد زوكيربرغ ونحن كمستخدمين تغيير كيفية استهلاكنا للأخبار ترك فيسبوك.  #delete_facebook والحصول على أخبارنا مباشرة من الوسائل والمؤسسات الإعلامية.

 

يمكنكم التواصل مع نايلة الصليبي عبر صفحة برنامَج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على لينكد إن تويتر @salibi و @mcd_digital وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم